اشتباكات عنيفة بين الشرطة والطلبة في كينيا   
الجمعة 1423/5/10 هـ - الموافق 19/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات الأمن تلاحق الطلبة المتظاهرين في نيروبي
استخدمت الشرطة الكينية قنابل الغازات المسيلة للدموع لتفريق مظاهرات طلابية في العاصمة نيروبي انطلقت احتجاجا على مقتل أحد الطلاب برصاص الشرطة.

وقد خرج الطلاب إلى الشوارع القريبة من الحرم الجامعي ورددوا هتافات تطالب بالانتقام لمقتل زميلهم، وذلك في أسوأ اشتباكات بين الشرطة والطلاب تشهدها البلاد منذ عام على الأقل.

وأكد متحدث باسم الشرطة أن الضابط الذي يشتبه بأنه أطلق النار على الطالب اعتقل ويجري التحقيق معه تمهيدا لتقديمه للمحاكمة بتهمة القتل.

وقد رشق طلاب جامعة نيروبي قوات الأمن بالحجارة وحطموا بعض السيارات وأعمدة الإنارة في الشوارع، وأفادت تقارير بعودة الهدوء إلى المنطقة.

وقال شهود عيان إن قوات الأمن استخدمت القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي والهراوات وخراطيم المياه لتفريق المئات من الطلبة المتظاهرين، وقال الصليب الأحمر إن المواجهات أسفرت عن جرح 12 طالبا وسبعة من رجال الأمن.

وكانت الشرطة قد قتلت الخميس طالبا قالت إنه رفض الانصياع لأوامر رجال الشرطة بالاستسلام لدى مداهمة وكر لتعاطي المخدرات بالقرب من الجامعة وادعت بأنه أشهر سكينا في وجههم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة