نواب أميركيون يحاولون زيادة طائرات إف 22   
السبت 1428/10/29 هـ - الموافق 10/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:29 (مكة المكرمة)، 15:29 (غرينتش)

النواب الأميركيون قلقون من السعي البريطاني والهندي لشراء طائرات إف 22 (الفرنسية-أرشيف)
حث ستة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) على زيادة أسطولها من طائرات (إف 22) المقاتلة التي تقوم بتصنيعها شركة لوكهيد مارتن، معربين عن خشيتهم من تطوير روسيا والهند والصين طائرات منافسة.

وحث أيضا هؤلاء الأعضاء الجمهوريون غوردون إنغلاند نائب وزير الدفاع الأميركي على نشر ثلاثة تقارير مولتها الحكومة، تدعو إلى عمليات شراء إضافية لطائرات (إف 22) أكثر من المستوى المخطط له حاليا، وهو 183 طائرة.

وأوضح الأعضاء أن ما دفعهم إلى التقدم بهذا الطلب، وقف طيران أسطول سلاح الجو الأميركي من طائرات (إف 15) الذي يزيد قليلا عن سبعمئة طائرة في الآونة الأخيرة. فضلا عن القرار الذي اتخذته الهند مؤخرا بالانضمام إلى محاولات روسيا تطوير طائرة مقاتلة جديدة وتقديرات القوات الجوية الأميركية بأنها تحتاج بشكل حقيقي إلى 381 طائرة (إف 22) رابتور.

وأعرب النواب الستة عن حيرتهم بسبب إصرار البنتاغون على ضرورة عدم الحصول إلا على 183 طائرة (إف 22).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة