إطلاق جائزة سعاد الصباح الثقافية والعلمية في لبنان   
السبت 1425/12/4 هـ - الموافق 15/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:21 (مكة المكرمة)، 11:21 (غرينتش)
أطلقت جمعية خريجي الجامعة الأميركية في بيروت جائزة الدكتورة سعاد الصباح الثقافية والعلمية لهذا العام في مؤتمر صحفي عقدته أمس.
 
وتعد الجائزة التي تبلغ قيمتها المادية الإجمالية 20 ألف دولار أميركي كبرى الجوائز الثقافية والعلمية في لبنان.
 
وحضر المؤتمر الصحفي نقيب الصحافة اللبنانية محمد البعلبكي ورئيس جمعية خريجي الجامعة الأميركية في بيروت فواز المرعبي ورئيسها السابق محمد المشنوق.
 
وقال المرعبي إن الجائزة السنوية المخصصة للإبداع الثقافي والعلمي تتوزع قيمتها الإجمالية على أربع فئات أي جائزة واحدة لكل فئة وهي أفضل عمل ثقافي منشور وأفضل عمل علمي منشور وأفضل أطروحة ماجستير علمية من جميع الكليات وجميع الاختصاصات وأفضل أطروحة ماجستير أدبية من جميع الكليات وجميع الاختصاصات.
 
وأوضح أن العمل الثقافي يجب أن يتمحور حول القضايا الثقافية ومستقبل الأجيال العربية الصاعدة، أما العلمي فيجب أن يركز على الأبحاث العلمية الأساسية التي تساعد في تقدم الأجيال الصاعدة في العالم العربي.
 
وتنص شروط الترشح للفوز بالجائزة على أن يكون طالب الترشيح عضوا في جمعية خريجي الجامعة الأميركية في بيروت وأن يكون مواطنا عربيا دون تحديد للسن أو الجنس.
 
ويقفل باب تقديم الترشيحات في نهاية مارس/ آذار القادم وتعلن أسماء الفائزين بالجوائز الأربع في حفل خاص خلال الأسبوع  الأخير من شهر إبريل/ نيسان القادم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة