السعودية تعفو مؤقتاً عن معتقلين سابقين في غوانتانامو   
الأحد 1428/9/25 هـ - الموافق 7/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:23 (مكة المكرمة)، 21:23 (غرينتش)
السعودية تسلمت نحو 93 من رعاياها المعتقلين في غوانتانامو (رويترز-أرشيف)
أفرجت المملكة العربية السعودية عن 55 من الموقوفين لديها من العائدين من معتقل غوانتانامو وذلك "بصورة مؤقتة"، مع صرف مبلغ 2700 دولار لكل منهم بمناسبة عيد الفطر.
 
وبحسب صحيفة عكاظ السعودية فإن وزيرالداخلية السعودي الأمير نايف بن عبد العزيز أمر بالإفراج المؤقت عن الموقوفين مع صرف نحو عشرة آلاف ريال سعودي (2700 دولار) لكل منهم لتمضية عيد الفطر مع ذويهم "من منطلقات أبوية وإنسانية وأخلاقية".
 
وذكر المصدر أن السلطات السعودية اشترطت على الموقوفين الذين أفرج عنهم بكفالة أولياء أمورهم، أن يعودوا بعد إجازة عيد الفطر "لاستكمال الإجراءات النظامية لعرضهم على المحكمة الشرعية".
 
وأضافت الصحيفة أن الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية السعودي تكفل بدفع نفقات زواج كل من يرغب في الزواج من الذين عادوا من سجن غوانتانامو، حيث تشمل النفقات تكاليف المهر وتأثيث منزل الزوجية وشراء سيارة ودفع إيجارات منازلهم.
 
وكانت السعودية تسلمت 93 من رعاياها المعتقلين في غوانتانامو وأطلقت سراح 38 منهم. ويوجد حاليا في معتقل غوانتانامو بكوبا نحو 330 معتقلاً بينهم 37 سعودياً.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة