مالك أوباما: أخي أهملنا وسأصوت لترامب   
الثلاثاء 22/10/1437 هـ - الموافق 26/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:09 (مكة المكرمة)، 13:09 (غرينتش)

قال مالك أوباما الأخ غير الشقيق للرئيس الأميركي باراك أوباما، إنه سيصوت لصالح المرشح الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة في نوفمبر/تشرين الثاني القادم. وبرر ذلك بأن أخاه أهمل عائلته في كينيا, ولم يقدم شيئا يذكر لموطن أجداده.

وفي اتصال هاتفي من قرية كوغيلو -التي يتحدر منها والده- مدح مالك خصال ترامب ووصفه بالشخص الرائع والمتواضع، وعبر عن حبه له. كما قال إن المرشح الجمهوري يريد بسط الأمن في الولايات المتحدة وجعلها بلدا عظيما.

وفي ما يخص أخاه غير الشقيق، ذكر مالك أنه لا يزال يحبه، بيد أنه استغرب في الوقت نفسه كيف أنه أبلغهم عندما زار كينيا بأنه لا يستطيع التقارب مع عائلته خلال فترة رئاسته, ووصف ذلك بأنه غير منطقي. وقال أيضا إنه يشعر بأن باراك أوباما كان يمكن أن يفعل أكثر مما فعل من أجل عائلته في كينيا.

وولد الرئيس الأميركي في هاواي لأم أميركية وأب كيني، لكن والده ترك العائلة والولايات المتحدة عندما كان باراك في الثانية من العمر.

أما مالك أوباما فهو يحمل الجنسيتين الأميركية والكينية، ويقول إنه يصوت في الانتخابات الأميركية منذ ثمانينيات القرن الماضي. وكان باراك أوباما زار كينيا العام الماضي للمرة الأولى منذ توليه الرئاسة عام 2009، لكنه لم يزر قرية كوغيلو حيث دُفن والده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة