كوفان حسن.. رياضي جعل الإعاقة دافعا للنجاح   
الخميس 1436/4/9 هـ - الموافق 29/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:08 (مكة المكرمة)، 22:08 (غرينتش)

ناظم الكاكئي-أربيل

يقدم الرياضي العراقي كوفان حسن نموذجا للإرادة والإصرار على النجاح، يفتخر بإنجازاته المحققة في مشواره ويسعى لتقديم الأفضل والمساهمة في دعم رفاقه في هذه الفئة.

يتذكر حسن بداياته الصعبة حين كان يجد صعوبة في الاندماج مع أقرانه لممارسة الرياضة بالنظر إلى سخريتهم من قامته، لكن إصراره قاده للانضمام إلى جمعية قصار القامة التي أعادت له الثقة وفتحت المجال أمامه للمشاركة في البطولات المحلية والعالمية الخاصة بالمعاقين.

وبفضل التشجيع المستمر من أهله، تمكن حسن من تطوير مستواه وتدرج في نجاحاته من المستوى المحلي إلى العالمي.

بداية النجاحات كانت عبر نادي دهوك الرياضي الذي انضم إليه في 2009، حيث أحرز المركز الأول لبطولة إقليم كردستان للمعاقين بكرة القدم مع فريقه، وتوج بلقب أفضل لاعب في البطولة.

واصل حسن مسيرته بالمشاركة في بطولة العراق بألعاب الساحة والميدان للمعاقين، وهناك أحرز المركز الأول في رمي الرمح مما أهله للانضمام إلى المنتخب الوطني العراقي، وبدأ رحلة أخرى مع الألقاب بتحطيمه الرقم القياسي العالمي برمي الرمح في نهاية العام 2014 ببطولة العالم للمعاقين التي أقيمت في هولندا.

الرياضي المولود عام 1988 بقرية صغيرة تابعة لقضاء عقرة جنوب شرق محافظة دهوك، شارك في البطولة العربية التي أقيمت في الإمارات وأحرز المركز الأول، ثم ببطولة آسيا في الصين وأحرز فيها الميدالية الذهبية، وبعدها شارك في بطولة التشيك العالمية ونال الميدالية الذهبية أيضا.

حسن يواظب على التدريبات ويتطلع إلى مزيد من الألقاب (الجزيرة نت)

تكريم ودعم
هذه الإنجازات جعلت حسن أهلا لتلقي التكريم من قبل حكومة إقليم كردستان التي خصصت له راتبا شهريا واستفاد من مرافقة مدرب متخصص وهو الكابتن رعد عبد الله.

المكانة التي بلغها حسن لم تنسه ما يعيشه زملاؤه، فهو يعتقد أن الإمكانيات المخصصة لرياضة المعاقين في كل من العراق وإقليم كردستان لا تتناسب مع احتياجات المعاقين الرياضيين، ويرى أن هذه الفئة تفتقد إلى ساحات لعب ومستلزمات خاصة برياضة المعاقين ومدربين وأندية تهتم بهم.

يتطلع حسن إلى المستقبل، فهو مقبل على المشاركة في عدة بطولات عربية وعالمية مع المنتخب العراقي، منها بطولة "فزاع" الدولية بالإمارات العربية المتحدة، وبطولة عالمية ستقام في قطر منتصف هذا العام.

المستقبل بالنسبة لحسن يتضمن أيضا طموحا لاستكمال دراسته كرياضي في أحد المعاهد أو كليات التربية الرياضية الموجودة في إقليم كردستان العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة