بينظير تؤكد خوضها الانتخابات الباكستانية المقبلة   
السبت 1423/5/18 هـ - الموافق 27/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بينظير بوتو
أعلن المتحدث باسم رئيسة وزراء باكستان السابقة بينظير بوتو التي تعيش في المنفى الاختياري أنها تنوي العودة إلى بلادها والمشاركة في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وقال المتحدث فرحة الله بابار إن بينظير قررت العودة لقيادة حزب الشعب الباكستاني في الانتخابات المقبلة رغم احتمال تعرضها للسجن، وبعد أن سن الرئيس برويز مشرف قوانين جديدة من شأنها أن تحرمها للأبد من أن تصبح رئيسة للوزراء.

وقال بابار إن بوتو تتجه لإعادة انتخابها رئيسة لحزب الشعب الباكستاني غدا الأحد بالتزكية لأن أحدا لم يترشح ضدها لهذا المنصب، كما أكد مسؤول بارز في الحزب أن بوتو ستعود إلى البلاد بعد أن تعلن الحكومة موعد الانتخابات رسميا.

يذكر أن رئيسة الوزراء السابقة تعيش طيلة السنوات الثلاث الماضية في منفاها الاختياري بين لندن ودبي منذ أن أقصيت عن رئاسة الوزراء عام 1996 بسبب اتهامات بالفساد. وفي الآونة الأخيرة صدر ضدها حكم بالسجن ثلاث سنوات لعدم مثولها أمام المحكمة لمواجهة هذه الاتهامات.

وكانت بوتو قد ذكرت في مقابلات صحفية في الآونة الأخيرة أنها تعتزم العودة إلى الوطن لخوض الانتخابات والتنافس على منصب رئيس الوزراء في تحد للمرسوم الرئاسي الذي أصدره مشرف وقضى بمنع شغل رئاسة الوزراء أكثر من ولايتين.

يشار إلى أن بينظير بوتو تولت رئاسة الوزراء مرتين خلال الفترة من عام 1988 إلى عام 1999 وهي الفترة نفسها التي تولى خلالها رئاسة الوزراء مرتين أيضا رئيس الوزراء السابق نواز شريف الذي أطاح به مشرف في انقلاب أبيض ثم نفاه إلى السعودية لمدة عشر سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة