مصرع أربعة عسكريين هنود في اشتباكات بكشمير   
الأحد 1423/1/11 هـ - الموافق 24/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي هندي يتخذ موقعا له أثناء اشتباكات مع مسلحين كشميريين (أرشيف)
قتل ضابط في الجيش الهندي وثلاثة من رجال الشرطة كما جرح أربعة جنود آخرون في هجمات منفصلة شنها مسلحون كشميريون على وحدات عسكرية هندية في القسم الخاضع للهند من كشمير.

وأوضح متحدث باسم الشرطة الهندية أن المسلحين المزودين بالبنادق الآلية والقنابل اليدوية نصبوا كمينا لأفراد من الجيش الهندي كانوا في طريقهم للقيام بعملية بحث خارج قرية بوتشاي بمقاطعة كوابور الشمالية.

وقال المتحدث إن نقيبا بالجيش قتل على الفور، في حين جرح أربعة جنود آخرون خلال الهجوم المباغت الذي نفذه مسلحون كانوا مختبئين وراء الأشجار والصخور. وأوضح أن تعزيزات عسكرية أرسلت للمنطقة لإخلاء القتيل والجرحى.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع في منطقة تعتبر معقلا لحزب المجاهدين المعارض للهند في كشمير.

وفي حادث منفصل قالت الشرطة اليوم الأحد إن ثلاثة من رجالها قتلوا في كمين مشابه نصبه مسلحون كشميريون بمنطقة كلكوتي بمقاطعة راجوري الجنوبية في حين قتل مسلح أثناء الاشتباك. وذكرت الشرطة أن الهجوم وقع على مجموعة من رجالها وهم يعدون لمداهمة مخبأ في المنطقة قيل إن مسلحين كشميريين شوهدوا فيه.

وذكرت الشرطة أن المسلح القتيل ينتمي لجماعة لشكر طيبة الكشميرية التي تتخذ من باكستان مقرا لها، وهي إحدى منظمتين تتهمهما الهند بمسؤوليتهما عن الهجوم على البرلمان في نيودلهي في الثالث عشر من ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة