إسرائيل تمنع فنانا نمساويا من الغناء في القدس   
الثلاثاء 1424/5/24 هـ - الموافق 22/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

منعت أجهزة الأمن الإسرائيلية أمس فنانا نمساويا فلسطيني الأصل من دخول إسرائيل بهدف الغناء في المهرجان الذي تنظمه مؤسسة فلسطينية فنية في القدس الشرقية بعدما اعتقلته واحتجزته لساعات طويلة في مطار بن غوريون بتل أبيب معللة ذلك بدواع أمنية.

وقدم الفنان مروان عبادو بالطائرة من فيينا إلى إسرائيل بعدما حصل على تأشيرة دخول من السفارة الإسرائيلية في النمسا، وكان من المفترض أن يشارك في الأمسية السادسة لمهرجان أناشيد الحرية السنوي التي تنظمه مؤسسة يبوس للإنتاج الفني في القدس الشرقية.

وقالت مديرة المؤسسة والمهرجان رانيا إلياس إن "إسرائيل تخاف من الكلمة واللحن لأنها تدرك مدى تأثير ذلك على الشارع الفلسطيني... أغاني عبادو هي جزء من النضال الفلسطيني ضد الاحتلال".

وهذه هي المرة الثانية التي تمنع فيها إسرائيل عبادو من المشاركة في مهرجانات يبوس في القدس الشرقية منذ عام 1998.

وتشارك في المهرجان -الذي يقام في قبور السلاطين وهي منطقة أثرية في القدس الشرقية- فرق ومغنون فلسطينيون ومن إسبانيا وجنوب إفريقيا وزيمبابوي وشيلي وفرنسا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة