ظهور الجمرة الخبيثة بين أبقار غربي بريطانيا   
الثلاثاء 1427/3/26 هـ - الموافق 25/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:46 (مكة المكرمة)، 3:46 (غرينتش)

تحليلات مخبرية لجراثيم الجمرة الخبيثة (أرشيف)
نفقت بقرتان بسبب مرض الجمرة الخبيثة في مزرعة للأبقار جنوب ويلز.

وقال بيان لمجلس الوزراء في ويلز إن اختبارات أجريت بعد أن نفقت خمس بقرات بشكل مفاجئ في المزرعة.

وأضاف أن جراثيم الجمرة الخبيثة قد تستمر لأعوام كثيرة في البيئة، وأن فحوصا تجرى حاليا لمعرفة ما إذا كان الظهور الحالي للمرض له علاقة بالحالات السابقة.

وقال كريستيان جلوسوب كبير الأطباء البيطريين في ويلز إنه لا يوجد خطر يتهدد الناس أو المزارعين أو أي ماشية أخرى بالمنطقة.

والجمرة الخبيثة مرض يندر وجوده في بريطانيا، وآخر مرة ظهر فيها كانت في ويلز عام 2002 وقبل ذلك ظهر في أسكتلندا عام 1997.

وكان المرض شائعا بشكل أكبر في القرن الماضي مع حدوث أكثر من 1000 حالة، لكن العدد انخفض بشدة في عقدي الثمانينيات والتسعينيات.

والماشية هي الضحية الأكثر شيوعا للجمرة الخبيثة، لكن المرض يمكن أن ينتقل إلى الإنسان. وقد ثارت مخاوف من احتمال استخدام جراثيم الجمرة الخبيثة كسلاح بيولوجي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة