ماكلارين ينفي اتهامات بالاطلاع على وثائق مسروقة لفيراري   
الثلاثاء 1428/7/2 هـ - الموافق 17/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 22:20 (مكة المكرمة)، 19:20 (غرينتش)
فريق ماكلارين نفى ما تناقلته الصحف (الفرنسية-أرشيف)

نفى فريق ماكلارين مرسيدس متصدر ترتيب الصانعين في بطولة العالم لسباقات سيارات "فورمولا واحد" اطلاع أي من أفراده على الوثائق السرية الخاصة بمنافسه فريق فيراري الإيطالي.
 
وتأتي هذه التصريحات بعد ادعاء مايك كافلن المهندس السابق لدى ماكلارين
والمطرود من منصبه على خلفية القضية بأنه أطلع عددا من رفاقه في الفريق البريطاني الألماني على محتويات الملفات المذكورة.
 
وأصدر فريق ماكلارين بيانا في هذا الصدد قال فيه إن ما تناقلته الصحف مؤخرا لا يمت إلى الحقيقة بصلة، وإن تصرف كافلن كان فرديا.
 
يُذكر أنه في حال إدانته، يواجه ماكلارين خطر الطرد من بطولة فورمولا واحد بعد اعترافات كافلن الأخيرة، أو على الأقل حسم نقاط من رصيده ورصيد سائقيه البريطاني لويس هاميلتون متصدر ترتيب السائقين ووصيفه الإسباني فرناندو ألونسو بطل العالم العامين الماضيين.
 
وتبدو المشكلة الأكبر بالنسبة لماكلارين هي تقديم برهان يفيد بأن كافلن الذي تصفح الوثائق السرية بدقة، لم تنعكس معلوماته إيجابا على الفريق خلال البطولة الحالية أو عبر تحضير السيارة الفضية للموسم المقبل.
 
وسيقف ماكلارين مدافعا عن براءته خلال اجتماع استثنائي سيعقده الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) يوم 26 من الجاري بالعاصمة الفرنسية باريس، للاستماع إلى أجوبة من الفريق المتهم حول إمكان مخالفته المادة (151 سي) الخاصة بقانون الرياضة الدولي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة