الهوية.. يتصدر إيرادات الأفلام بأميركا   
الاثنين 1424/2/27 هـ - الموافق 28/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أطاح فيلم الإثارة الجديد (الهوية) بالفيلم الكوميدي (علاج الغضب) من على قمة إيرادات الأفلام بأميركا الشمالية التي تربع عليها لأسبوعين وحقق (الهوية) في أول ثلاثة أيام عرض له 17 مليون دولار وهو بطولة الممثلين جون كوساك وراي ليوتا, حيث يدور الفيلم حول مجموعة من الغرباء تتقطع بهم السبل جراء عاصفة ممطرة بفندق يسكنه الغموض الموحش بمنطقة نائية.

وتراجع فيلم (علاج الغضب) إلى المركز الثاني بإيرادات قدرها 16 مليون دولار ليرتفع إجمالي إيراداته إلى 104.5 مليون دولار, والفيلم بطولة آدم ساندلر وجاك نيكلسون ويتناول المتاعب التي يتعرض له رجل أعمال هادئ الطبع عندما يتهم على سبيل الخطأ بارتكاب مخالفة ويحكم عليه بحضور برنامج للعلاج من نوبات الغضب لكنه يكتشف أن الطبيب الذي يعالجه في حاجة لمن يعالجه.

واحتل المركز الثالث فيلم المغامرات العائلي (حفر) والذي حقق 13 مليون دولار لترتفع إيراداته الكلية إلى 36.8 مليون دولار, وتدور أحداثه حول مجموعة من الصبية تنتهي بهم تصرفاتهم الخاطئة في الإصلاحية لقضاء عقوبة تتمثل في إقامة حفر.

وتراجع إلى المركز الرابع الفيلم الكوميدي (المطلوب أكثر في ماليبو) الذي يحكي قصة شاب سليل عائلة ثرية ومرموقة اجتماعيا يفكر أن يترك كل هذا وراء ظهره ليعيش حياة التشرد مما يحدو بوالده الذي يستعد لخوض الانتخابات ليصبح حاكما لولاية كاليفورنيا إلى محاولة إثناء ابنه عن عزمه.

وحقق الفيلم 7.7 مليون دولار ليرتفع إجمالي إيراداته إلى 24.2 مليون دولار بعد عشرة أيام في دور العرض.

وكان المركز الخامس من نصيب فيلم الجريمة (الثقة) بطولة النجم السينمائي داستن هوفمان الذي يجسد شخصية زعيم عصابة يخطط لعملية سطو ضخمة, فقد حقق الفيلم في أيام عرضه الأولى للجمهور 4.8 مليون دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة