اللوحيات الصغيرة تكتسح السوق   
الخميس 1434/5/3 هـ - الموافق 14/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:19 (مكة المكرمة)، 13:19 (غرينتش)
 توقعات بوصول مبيعات الحواسيب اللوحية الصغيرة الحجم إلى 350 مليون جهاز بحلول عام 2017

أظهر تقرير لمؤسسة أبحاث التسويق الأميركية "آي دي سي" أن الحواسيب اللوحية الأصغر حجما والأرخص سعرا تكتسح سوق الحواسيب اللوحية.

وقال المحلل في قطاع سوق الحاسوب في مؤسسة "آي دي سي"، غيتش أورباني، إن واحدا من بين كل جهازي حاسوب لوحي بيعا خلال الربع الحالي كان بقياس أقل من ثماني بوصات، وتوقع في ضوء الطلبيات الحالية استمرار نمو مبيعات الحواسيب اللوحية الأصغر حجما خلال هذا العام وما بعده.

وأضاف أن منتجي وبائعي الحاسوب اللوحي يتحركون سريعا  للمنافسة في هذه السوق مع إدراك المستهلكين أن هذه الأجهزة الأصغر حجما  أكثر ملائمة للاستخدامات اليومية من الحاسوب اللوحي القياسي.

وتوقع تقرير "آي دي سي" وصول مبيعات الحاسوب اللوحي في العالم إلى 191 مليون جهاز وبزيادة سنوية نسبتها 11% حتى عام 2017 حيث ستصل المبيعات إلى 350 مليون جهاز.

وفي الوقت نفسه، توقع انخفاض حصة شركة أبل الأميركية من سوق الحاسوب اللوحي إلى 46% خلال العام الحالي مقابل 56% عام 2011، في حين ستزيد حصة الأجهزة العاملة بنظام أندرويد إلى 48.8% من السوق. كما توقع استمرار تراجع مبيعات الحاسوب الشخصي خلال العام الحالي بنسبة 1.3% إلى 345 مليون جهاز.

ويعد "آي باد ميني" الذي تنتجه أبل كنسخة مصغرة من الحاسوب اللوحي الأشهر "آيباد" أغلى أجهزة الحاسوب اللوحي الصغيرة، وهو يواجه منافسة شرسة من جانب الأجهزة العاملة بنظام التشغيل أندرويد الذي تنتجه شركة غوغل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة