دمشق تتهم دولا أوروبية بعرقلة اتفاق الشراكة   
الأربعاء 1425/1/5 هـ - الموافق 25/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرع (يمين) يلمح لدور إسرائيلي في عرقلة اتفاق الشراكة السوري الأوروبي (الفرنسية)
اتهم وزير الخارجية السوري فاروق الشرع دولا من الاتحاد الأوروبي بعرقلة توقيع اتفاق للتعاون الاقتصادي مع دمشق ملمحا إلى دور إسرائيلي في هذا الصدد.

ولم يحدد الشرع هذه الدول بالاسم واكتفى بالقول إن بلاده لن تستأنف مفاوضاتها بشأن اتفاقية الشراكة التي كان مقررا التوقيع عليها بالأحرف الأولى نهاية عام 2003. إلا أن بعض الحكومات طالبت سوريا بالتزام أكبر بشأن أسلحة الدمار الشامل.

وقال الشرع في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الدانماركي بير شتيغ مولر بدمشق "لدي معلومات مسبقة تؤكد هذا الشيء". مولر لم يعلق مباشرة على تصريح الشرع لكنه قال "أعرف أن هناك مفاوضات. لن أخوض في التفاصيل".

وأضاف أنه "أجرى مباحثات طيبة ومطولة للغاية" مع الرئيس بشار الأسد والشرع تطرقت أيضا إلى قضية العراق وعملية السلام المتعثرة بين العرب وإسرائيل.

وسئل الشرع عن الأسباب وراء هذا التأخير في إبرام الاتفاق فرد بسؤال ملمحا إلى احتمال أن تكون إسرائيل وراء ذلك. وقال "السؤال هل لإسرائيل دور في تعطيل اتفاق الشراكة السوري الأوروبي.. لا أعرف".

وقال الشرع "نأمل أن تعيد هذه الدولة التي لا أريد أن أسميها التي وضعت عثرة في طريق توقيع الاتفاق النظر في موقفها لأن هناك مصلحة مشتركة سورية أوروبية وعربية أوروبية وأيضا مصلحة متوسطية لتحقيق وإنجاز اتفاق سوري أوروبي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة