واشنطن تحجب عن إسرائيل معلومات حساسة بنووي إيران   
الخميس 1/5/1436 هـ - الموافق 19/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:42 (مكة المكرمة)، 8:42 (غرينتش)

قالت الإدارة الأميركية الأربعاء إنها تحجب عن إسرائيل بعض التفاصيل الحساسة عن المفاوضات النووية مع إيران، وأنها ستواصل القيام بذلك بسبب تخوفها من تسريب إسرائيل لمعلومات من شأنها إفشال المحادثات، متهمة إياها بـ"تشوية موقف واشنطن التفاوضي".

وتعكس هذه التصريحات العلاقات المتوترة بشكل متزايد بين الولايات المتحدة وإسرائيل، حيث أكد كل من البيت الأبيض ووزارة الخارجية الأميركية أنه لا يتم تقاسم كل المعلومات بشأن مفاوضات النووي الإيراني، متهمين إسرائيل بتشويه ما تم تقديمه في السابق من معلومات.

وقالت وكالة أسوشتيتد برس إن مسؤولين أميركيين كبار وجهوا اللوم سرا لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لما أسموه "تغيير ديناميكية" تبادل المعلومات الحيوية بتسييسها.

تعقيد الجهود
ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست، قوله إن تقاسم كل تفاصيل المفاوضات مع الحكومات من شأنه تعقيد الجهود الرامية للحصول على صفقة من شأنها أن تمنع إيران من تطوير سلاح نووي في مقابل تخفيف العقوبات.

جين ساكي: أمن إسرائيل يمثل أولوية قصوى للولايات المتحدة ونحن نتخذ كل خطوة من أجل ضمان ذلك...
المفاوضات مع إيران تصب في خدمة هذا الهدف.

وانتقد إيرنست ما وصفه "بممارسة متواصلة لانتقاء أجزاء محددة من المعلومات واستخدامها خارج الإطار لتشويه الموقف التفاوضي للولايات المتحدة".

وأضاف: "الولايات المتحدة لن تكون في وضع يمكنها من التفاوض حول هذه الاتفاقية، وخاصة عندما نرى أن هناك استمرار ممارسة انتقاء أجزاء محددة من المعلومات واستخدامها خارج سياقها لتشويه الموقف التفاوضي".

وقال إيرنست للصحفيين "لا شك أن بعض الأمور التي قالها الإسرائيليون في رسم صورة مشوهة لموقفنا التفاوضي لم تكن دقيقة".

أمن إسرائيل
من جهتها قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جين ساكي إن أمن إسرائيل يمثل أولوية قصوى للولايات المتحدة ونحن نتخذ كل خطوة من أجل ضمان ذلك. وأضافت أن المفاوضات مع إيران تصب في خدمة هذا الهدف.

إلا أنها بيّنت أن من بين الخطوات التي تتخذها الإدارة الأميركية أن تكون "تفاصيل المفاوضات وراء الأبواب المغلقة"، بمعنى أن تكون سرية عن إسرائيل.

وأضافت: "أعتقد أنه من الأسلم أن نقول أن ليس كل شيء تسمعونه من الحكومة الإسرائيلية هو تعبير دقيق عن تفاصيل المحادثات"، وأضافت: "هناك تقاسم انتقائي للمعلومات".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة