تجدد نزاع حدودي بين كرواتيا وسلوفينيا   
الثلاثاء 1425/8/20 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)

أكدت كرواتيا اليوم على حقها في أراض حدودية متنازع عليها مع سلوفينيا وطالبت بتجديد الحوار بين البلدين حول الموضوع، وذلك بعد يوم من توقيف 12 ناشطا سلوفينيا في المنطقة.

وقال المسؤول في الخارجية الكرواتية حدجت بيشفتش إن بلاده لا يمكنها القبول بالمزاعم السلوفينية بشأن المنطقة التي تضم أربع قرى حدودية.

وأوضح المسؤول في تصريحات أدلى بها بعد يوم من توقيف حرس الحدود الكرواتي 12 ناشطا من حزب الشعب السلوفيني المعارض في المنطقة أن بلاده جاهزة لتجديد التفاوض مع سلوفينيا حول الأراضي أو إحالة القضية للتحكيم الدولي.

نشاط انتخابي
وكان الناشطون قد توجهوا أمس برفقة فريق تلفزيوني لزيارة أقارب لهم في القرى الأربعة حيث أوقفهم حرس الحدود الكرواتي لعدم حملهم أوراقا ثبوتية، الأمر الذي سمم الأجواء بين البلدين.

وقدمت سلوفينيا التي انضمت إلى الاتحاد الأوروبي قبل أشهر شكوى بعد الحادث إلى مكتب المفوضية الذي طالب زغرب بتوضيحات بشأن احتجاز الناشطين.

وتوقع المتحدث الأوروبي إيما أدوين أن تحقق كرواتيا التي تسعى للانضمام للاتحاد الأوروبي في القضية، معربا كذلك عن أمله بأن يجد البلدان" حلا سريعا للحادث".

وتشهد سلوفينيا في 3 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل انتخابات تقوم فيها حملة المعارضة اليمينية على اتهام حكومة يسار الوسط بالفشل في المحافظة على الأراضي السلوفينية.

ويتمركز رجال الشرطة الكروات في المنطقة منذ انفصال الدولتين عن الاتحاد اليوغسلافي عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة