التعاقد مع الألماني ستانغ لتدريب المنتخب العماني لعام واحد   
الأربعاء 1422/3/29 هـ - الموافق 20/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
فرحة عمانية بإقصاء سوريا

تعاقد الاتحاد العماني لكرة القدم مع المدرب الألماني برند ستانغ لمدة عام واحد مقابل راتب شهري قدره 14 ألف دولار للإشراف على المنتخب الذي سيخوض مباريات الدور الثاني من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2002 المقرر إقامتها في كل من كوريا الجنوبية واليابان. 

وسيخلف ستانغ التشيكي ميلان ماتشالا الذي قاد المنتخب للدور الثاني من التصفيات للمرة الأولى في تاريخه قبل أن ينهي فترة إعارته إليه وينضم إلى النصر الإماراتي الملتزم معه بعقد للموسم القادم ويبدأ أول يوليو/ تموز القادم.

فشل المفاوضات مع بلاتشي
وتأخر الإعلان عن اسم مدرب المنتخب العماني بعد أن تردد أن اتحاد اللعبة على وشك تعيين الروماني إيلي بلاتشي الذي كان أقرب المرشحين لتولي هذه المهمة قبل أن يختلف الطرفان, فبدأ المنتخب تدريباته من دون مدرب أجنبي السبت الماضي.

وقال أمين عام الاتحاد العماني فهد الرئيسي "وضع بلاتشي شروطا تعجيزية منها أنه طلب مبلغ يصل إلى 650 ألف دولار لتوقيع العقد وأن يتألف الجهاز الفني المعاون له من أربعة أشخاص يختارهم بنفسه بعد أن وضع لهم رواتب كبيرة فضلا عن أنه اشترط أن تكون مدة العقد لفترة التصفيات فقط". 

سجل تدريبي حافل لستانغ

ويملك ستانغ (53 عاما) -الذي لعب في أكثر من نادي في ألمانيا الشرقية بين 1957 و1970
- سجلا تدريبيا حافلا بدأه عام 1972، كما أنه أشرف على تدريب منتخب ألمانيا الشرقية للشباب (دون 21 عاما) بين عامي 78 و80 وأحرز معه المركز الثاني في بطولة أوروبا, وعين مدربا لمنتخب ألمانيا الشرقية الأول بين 83 و88 وقاده في 53 مباراة دولية.

يذكر أن منتخب سلطنة عمان سيلعب في الدور الثاني ضمن المجموعة الثانية إلى جانب الإمارات وقطر والصين وأوزبكستان بعد أن كان قد تصدر المجموعة الأولى في الدور الأول أمام سوريا والفلبين ولاوس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة