برلين تستعد لمونديال ألعاب القوى   
الأحد 20/6/1430 هـ - الموافق 14/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:58 (مكة المكرمة)، 21:58 (غرينتش)
مسابقة للجري أمام بوابة براندنبورغ (الجزيرة نت-أرشيف)

خالد شمت–برلين
 
تتواصل الاستعدادات على قدم وساق بالعاصمة الألمانية برلين لاستقبال بطولة العالم في ألعاب القوى، المقررة إقامتها في أغسطس/آب القادم، بمشاركة 2500 لاعب يمثلون 212 فريقا من الدول الأعضاء في الاتحاد العالمي لألعاب القوى.
 
وتشارك معظم الدول العربية بفرق في هذه البطولة التي تنظم من 15 إلى 23 أغسطس/آب القادم، ويتنافس المشاركون فيها للفوز بميداليات 47 مسابقة، تتمحور حول ألعاب العدو والرمي والقفز.
 
وتبلغ التكلفة الدولية للبطولة 44 مليون يورو تسدد منها حكومة برلين المحلية 20 مليون يورو، كما تتحمل برلين أيضا بالاشتراك مع وزارة الخارجية الألمانية نفقات معسكرات خارجية ستقام لمدة أسبوعين قبل بدء البطولة لتدريب فرق 38 من الدول الفقيرة.
 
ويشارك في مونديال برلين لألعاب القوى عدد من أشهر رياضي القوى في العالم كالإثيوبييْن هيل جيبريسيلاسي محطم الأرقام القياسية في سباقات المارثون وكينتسيا بيكيلي عداء سباقات 5000 متر.
 
كما يشارك فيها الجامايكي أوساين بولت محطم الأرقام القياسية في عدو السرعة للمسافات القصيرة والحاصل علي 3 ميداليات ذهبية في أولمبياد بكين في سباقات 100 و200 متر و100×4 تتابع. كما تشارك في البطولة بطلة القفز العالي بالزانة الروسية إيلينا أسينبافيا.
 
احتفال أمام بوابة براندنبورغ في مايو/آيار الماضي (الجزيرة نت-أرشيف)
آمال ألمانية

وتعلق ألمانيا آمالها في قنص الميداليات على عدائي سباقات عشرة آلاف متر سباستيان باير وسابرينا موكينهاوبت ولاعبتي رمي الرمح والمطرقة بتي هايدلر وكريستينا أيبر جفول.
 
ومن المتوقع أن يستقطب ملعب برلين الأوليمبي -الذي يتسع لأكثر من 74 ألف شخص ويعد من أكبر المجمعات الرياضية في العالم- عددا كبيرا من فعاليات بطولة ألعاب القوى، وسوف تقام فيه يوميا ثماني مسابقات مختلفة.
 
وفي حدث استثنائي في تاريخ بطولات ألعاب القوى سيشق سباق المارثون الذي يعد درة فعاليات مونديال برلين، طريقه عبر قلب المدينة ولن ينطلق أو ينتهي من ملعب مثلما جرت العادة في البطولات السابقة.
 
واختار منظمو البطولة بوابة براندنبورغ التاريخية التي تعتبر رمز العاصمة الألمانية، كنقطة الانطلاق والنهاية للمارثون وموقع تسليم الجوائز للفائزين فيه.
 
مهرجانات ثقافية
وفي تصريح للجزيرة نت قال جيم هيردر المتحدث باسم البطولة إن ملعبين سابقيْ التجهيز على شكل مدرجات نصف دائرية سيقامان على جانبيْ بوابة براندنبورغ، ويتسع كل منهما لسبعة آلاف شخص، ويخصص الأول كنقطة نهاية لوصول العدائين والثاني كملعب ثقافي تعرض فيه الدول المشاركة ثقافاتها وفنونها.
 
مشجعون لكرة القدم خلال كأس العالم 2006 أمام بوابة براندنبورغ (الجزيرة نت-أرشيف)
وأوضح أنه سيشهد مساء كل يوم من أيام البطولة انطلاق برنامج ثقافي حافل يشمل معارض للكتب والفنون وندوات وحوارات ثقافية وعروضا مسرحية وموسيقية.
 
وقدرت اللجنة الألمانية المشرفة على مونديال برلين لألعاب القوى متابعة 1,5 مليون شخص لفعاليات هذا الحدث الرياضي الهام 20% منهم سيأتون من خارج ألمانيا.
 
وأعلنت اللجنة أنها باعت أكثر من 220 ألف تذكرة من أصل 550 ألف تمثل العدد الكلي للتذاكر المخصصة للبيع والمتوقع أن تحقق حصيلة تصل إلى 15 مليون يورو.
 
وكشف هاينريش كلاوزن المدير العام للبطولة عن وجود خطة لاختبار المنشطات بين اللاعبين المشاركين تبلغ تكلفتها 300 ألف يورو، وأشار إلى أن 16 خبيرا دوليا في مجال مكافحة المنشطات سيجرون 1500 اختبار على اللاعبين طوال أيام البطولة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة