ديفد سيمان يعلن اعتزاله اللعب نهائيا   
الأربعاء 22/11/1424 هـ - الموافق 14/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيمان مطرق الرأس بعد هزيمة إنجلترا أمام البرازيل في مونديال 2002 (أرشيف-رويترز)
أعلن حارس مرمى مانشستر سيتي المخضرم ديفد سيمان اعتزاله كرة القدم نهائيا، وذلك في بيان رسمي بثه موقع النادي على شبكة الإنترنت مساء أمس.

وقال الحارس الدولي السابق البالغ من العمر 40 عاما إن الإصابة التي تعرض لها في كتفه خلال المباراة التي خسرها فريقه أمام بورتسموث 2-4 السبت الماضي كانت السبب وراء قراره المفاجئ، حيث علم أن الشفاء من مثل هذه الإصابة يستغرق وقتا طويلا.

وكان سيمان ينوي الاعتزال في نهاية الموسم الحالي لكن الإصابة عجلت باتخاذ هذا القرار الذي وصفه الحارس المخضرم بالصعب وقال إنه اتخذه بعد التشاور مع عائلته واستطلاع آراء أشخاص يحترم وجهة نظرهم.

مسيرة حافلة
وأشاد سيمان بمسيرته الحافلة في ملاعب الكرة حيث خاض 75 مباراة دولية مع المنتخب الانجليزي آخرها ضد مقدونيا (2-2) في أكتوبر/ تشرين الأول 2002 ضمن تصفيات كأس أمم أوروبا التي شهدت ارتكابه خطأ فادحا أدى إلى هدف في مرماه.

سيمان يحتفل بهدف إنجليزي في مرمى الأرجنيتين بمونديال 2002 (أرشيف-رويترز)

وتراجع مستوى سيمان العام قبل الماضي وواجه انتقادات عدة، خصوصا بعد الهدف الذي دخل مرماه في مونديال 2002 ضد البرازيل من ركلة حرة بعيدة لرونالدينيو (1-2).

ولعب سيمان منذ مطلع التسعينيات في صفوف أرسنال قادما من كوينز بارك رينجرز وقاده إلى احراز العديد من الألقاب المحلية والأوروبية قبل أن ينتقل إلى مانشستر سيتي العام الماضي.

وشارك اللاعب في نهائيات مونديال 1998 في فرنسا ومونديال 2002 في اليابان وكوريا الجنوبية، كما شارك في نهائيات كأس الأمم الأوروبية عامي 1996 في إنجلترا و2000 في هولندا وبلجيكا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة