معارضو الانقلاب بالتحرير والسيسي يدعو لتعجيل الانتقال   
الثلاثاء 26/11/1434 هـ - الموافق 1/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 22:42 (مكة المكرمة)، 19:42 (غرينتش)
رويترز: نحو مائة شخص تظاهروا بالميدان مرددين هتافات يسقط يسقط حكم العسكر (الجزيرة)

نظم معارضو الانقلاب العسكري في مصر مظاهرة بـميدان التحرير مساء اليوم الثلاثاء للمرة الأولى منذ عزل الرئيس محمد مرسي. بينما دعا القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي إلى الإسراع في إنهاء المرحلة الانتقالية لسرعة العودة إلى الاستقرار في البلاد.

وبثت الجزيرة لقطات فيديو للمظاهرة من داخل التحرير، وقالت رويترز إن نحو مائة شخص تظاهروا بالميدان، مرددين هتافات "يسقط يسقط حكم العسكر".

بدوره، قال عضو المكتب التنفيذي لائتلاف شباب الثورة سابقا محمد عباس للجزيرة إن التظاهر في التحرير له رمزية كبيرة لكونه مهد ثورة 25 يناير، مشيرا إلى أن أعداد المتظاهرين بسيطة، ولكنها تكسر الخطوط الحمراء التي يضعها الجيش على بعض الميادين.

وكان طلاب جامعة القاهرة قد تظاهروا صباحا حتى وصلوا إلى ميدان نهضة مصر، حيث مقر الاعتصام السابق لمؤيدي الرئيس المعزول، ووقعت اشتباكات بين الطلاب وقوات الأمن، التي تدخلت لتفريق المتظاهرين.

وأضاف عباس أن أصحاب دعوة التظاهر في التحرير يتبعون حركة "شباب ضد الانقلاب"، وجميعهم من غير المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين أو التيار الإسلامي.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر قضائية أن محكمة القاهرة للأمور المستعجلة ستنظر يومي 21 و22 من الشهر الجاري في دعويين قضائيتين بشأن بطلان حكم حظر أنشطة جماعة الإخوان المسلمين وأي كيان منبثق عنها ووقف تنفيذه.

محكمة القاهرة للأمور المستعجلة ستنظر في دعويين قضائيتين بشأن بطلان حكم حظر جماعة الإخوان المسلمين (رويترز-أرشيف)

حظر الإخوان
وكانت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة قد قررت في الـ23 من الشهر الماضي "حل جمعية الإخوان المسلمين وحظر جماعة الإخوان المسلمين وأنشطتها وأي كيان منبثق عنهما، ومصادرة جميع مقراتهما والتحفظ على أموالهما مع تشكيل لجنة لفحص هذه الأموال والممتلكات".

وقالت مصادر قضائية إن محكمة مستأنف الأمور المستعجلة (درجة أعلى في محكمة الأمور المستعجلة) حددت جلسة 22 أكتوبر/تشرين الأول الجاري لنظر استشكال (طعن سريع) مقدم من محامين باسم جماعة الإخوان المسلمين لوقف تنفيذ الحكم الصادر بحظر أنشطتها وحظر أي كيان منبثق عنها.

وبحسب المصدر القضائي نفسه، فإنه في حال قبلت المحكمة الاستشكال في جلسة 22 أكتوبر/تشرين الأول سيتم وقف تنفيذ الحكم، وفى حالة رفضه يصبح حكم حل الجماعة واجب النفاذ، ويصبح أمام جماعة الإخوان المسلمين خيار إقامة دعوى أمام محكمة استئناف القاهرة للدفع ببطلان الحكم.

على صعيد متصل، تنظر محكمة الأمور المستعجلة في 21 من الشهر الجاري دعوى جديدة أقامها حامد صديق الباحث بالمركز القومى للبحوث الاجتماعية، يطالب فيها ببطلان حكم حل جماعة الإخوان والتحفظ على ممتلكاتها.

وأشارت الدعوى إلى عدم اختصاص محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بنظر تلك الدعوى باعتبار أن "الاختصاص يكون لمحكمة القضاء الإداري"، على حد ما جاء في عريضة الدعوى.

يشار إلى أن القضية التي أصدرت فيها المحكمة الحكم السابق بحل جماعة الإخوان وحظر أنشطتها قد أقامها محمود عبد الله المحامي بحزب التجمع اليساري عن طريق الادعاء المباشر ضد الحكومة المصرية من دون التقدم ببلاغات لجهات التحقيق.

السيسي طالب بالإسراع في إنهاء المرحلة الانتقالية لعودة الاستقرار في البلاد (رويترز)

المرحلة الانتقالية
وعلى صعيد مواز، دعا وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء إلى الإسراع في إنهاء المرحلة الانتقالية، لسرعة العودة إلى الاستقرار في البلاد.

وأضاف السيسي -في كلمة ألقاها خلال ندوة نظمتها القوات المسلحة وحضرها ضباط من الجيش والشرطة- أن الخارطة يجب أن تكون محلاً للتوافق لسرعة العودة إلى العمل والاستقرار ومواجهة التحديات التي تواجه أمن مصر القومي.

وطالب رجال القوات المسلحة بالانتباه لمحاولات التشويه والتضليل التي تستهدف خلط الدين بالسياسة، وتحويل الخلاف السياسي على تجربة حكم فشلت في تلبية مطالب الشعب إلي صراع ديني وحرب على الإسلام، مستنكراً الدعوات التي تهدف للنيل من الجيش وكسر المؤسسات الأمنية.

واستطرد السيسي -الذي عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز- قائلاً: إن من يدعون إلى ذلك لا يدركون أنها دعوات تهدف الى تدمير مصر، مشددا على أن القوات المسلحة حريصة على ألا تراق قطرة دم مصرية واحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة