مسؤول يمني: مشاورات الكويت لا تهدف لحكومة شراكة   
الجمعة 1437/9/20 هـ - الموافق 24/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:12 (مكة المكرمة)، 20:12 (غرينتش)

قال عبد الله العليمي رئيس الوفد الاستشاري الحكومي اليمني في مشاورات الكويت ونائب مدير مكتب الرئيس اليمني إن ذهاب الحكومة إلى المشاورات لم يكن من أجل تشكيل حكومة شراكة، بل لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2216.

وأضاف العليمي في تغريدات له على تويتر الجمعة إن حكومة الشراكة تعني مكافأة من أوقفوا مسار السياسة وانقضوا على الإجماع الوطني وفخخوا المجتمع بالحرب, في إشارة إلى جماعة الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وأكد العليمي أن الموقف المبدئي والثابت للسلطة الشرعية والحكومة, الذي لا يمكن التنازل عن جزء منه, يتمثل في إنهاء الانقلاب وكل ما ترتب عليه, والعودة للمسار السياسي.

وكان وفد الحكومة المشارك في المشاورات قال في بيان له الخميس ردا على خطة إطار للحل يتوقع أن يعرضها المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إنه يتعين انسحاب الحوثيين قبل أي ترتيبات سياسية.

وأوضح أنه لم يتم الاتفاق على شيء في المشاروات بسبب عدم التزام من وصفهم بالانقلابيين بالمرجعيات المتفق عليها, في إشارة بالخصوص إلى المبادرة الخليجية والقرار الدولي 2216 الذي ينص على انسحاب الحوثيين وحلفائهم من المدن وإعادة السلاح الثقيل والمؤسسات العامة إلى الدولة.

ويرى وفد الحوثي وصالح إنه يتعين قبل ذلك "الاتفاق على الرئاسة", وإن ذلك يمثل أولوية لهم, لكن وفد الحكومة رفض مناقشة هذه المسألة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة