نتنياهو يهاجم مسعى السلطة لمقاضاة بريطانيا   
الأربعاء 1437/10/22 هـ - الموافق 27/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:28 (مكة المكرمة)، 15:28 (غرينتش)

هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المساعي الفلسطينية لمقاضاة بريطانيا بسبب إصدارها وعد بلفور عام 1917، وذلك في معرض رده على طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من جامعة الدول العربية مساندة بلاده "لإعداد ملف قانوني لرفع قضية ضد الحكومة البريطانية".

واعتبر نتنياهو -في تصريحات صحفية مكتوبة- أن هذه المحاولة "ستتكلل بالفشل" وقال إن معنى الخطوة الفلسطينية أن "السلطة لا ترفض الدولة اليهودية فحسب، بل هي ترفض البيت القومي اليهودي الذي سبق الدولة اليهودية".

وأضاف أنهم سيعملون على إفشال هذه الخطوة، معتبرا أنها تسلط الضوء على أن جذور الصراع هي الرفض الفلسطيني بالاعتراف بالدولة اليهودية مهما كانت حدودها، على حد قوله.

وكان وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي طلب من الأمانة العامة للجامعة -في كلمة ألقاها نيابة عن الرئيس عباس بالقمة العربية- مساندة بلاده لإعداد ملف قانوني لرفع قضية ضد الحكومة البريطانية لإصدارها وعد بلفور وتنفيذه كسلطة انتداب بعد ذلك.

واعتبرت المطالبة الفلسطينية أن وعد بلفور "تسبب في نكبة الشعب الفلسطيني وتشريده وحرمانه من العيش في وطنه وإقامة دولته المستقلة مثل باقي شعوب المنطقة".

وأكد المالكي اليوم في تصريحات إذاعية أن السلطة الفلسطينية جادة في سعيها لمقاضاة بريطانيا لإصدارها وعد بلفور، في حين لم يصدر أي تعقيب من الحكومة البريطانية منذ الإعلان عن هذا الأمر.

وعن السبب في إثارة هذا الأمر الآن بعد مرور مئة عام، قال المالكي إن هناك أنباء عن استعداد مسؤولين بريطانيين لإقامة احتفالات بالمناسبة غير مكترثين لما لها من تأثير سلبي على الشعب الفلسطيني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة