مصرع ضابط روسي وأربعة مقاتلين في الشيشان   
الخميس 1423/3/5 هـ - الموافق 16/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنديان روسيان يدفنان رفات جندي قتل بالشيشان (أرشيف)
قالت مصادر عسكرية روسية إن ضابطا روسيا لقي حتفه وأصيب عشرة جنود بانفجار لغم في عربة كانوا يستقلونها جنوب شرق الشيشان. وأضافت المصادر أنه تم العثور على جثة جندي من القوات الشيشانية الموالية لروسيا في العاصمة غروزني في حين لقي ثلاثة مقاتلين شيشانيين مصرعهم بينهم أحد القادة في اشتباكات منفصلة.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المصادر العسكرية قولها إنه تم تفجير لغم بواسطة جهاز تحكم عن بعد من سيارة كانت تسير بأحد شوارع مدينة فيدينو جنوب غروزني.

وذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء في الوقت نفسه أن القوات الروسية أكدت قيامها بقتل قائد من المقاتلين الشيشان يعرف باسم إلداروف وتعتقد أنه قريب من القائد الميداني شامل بساييف أثناء عملية عسكرية أدت إلى إصابة قائد آخر من المقاتلين يدعى سادييف بجروح خطيرة.

وأضافت المصادر العسكرية الروسية أن اثنين من المقاتلين الشيشان قتلوا اليوم في جنوب شرق الجمهورية المضطربة. يشار إلى أن القوات الروسية شنت حملتها العسكرية الثانية في العقد الأخير من القرن الماضي في أول أكتوبر/تشرين الأول 1999 للقضاء على ما تعتبره موسكو الإرهاب ودعوات الاستقلال بالجمهورية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة