السيسي: الإرهاب يحارب الجميع دون تفرقة   
الخميس 1436/4/1 هـ - الموافق 22/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:03 (مكة المكرمة)، 15:03 (غرينتش)

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن الملايين التي فاجأت العالم في ميادين فرنسا بالأمس القريب إنما هي امتداد لملايين فاضت بها ساحات مصر منذ عام ونصف عام، في إشارة إلى المظاهرات التي شهدتها باريس عقب الهجوم على صحيفة شارلي إيبدو.

وأكد أن حكومته حريصة على جذب الاستثمار المحلي والأجنبي، وأشار إلى أن تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين سيخلق واقعا لا يمكن تصوره في المنطقة.

وأضاف السيسي، في كلمة له أمام المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في دافوس بسويسرا اليوم الخميس، أن "المعركة واحدة ونفس الإرهاب يحاربنا دون تفرقة، ولابد أن تتضافر جهودنا جميعا للقضاء على تلك الآفة أينما وجدت".

احترام الأديان
ودعا قادة العالم ليتوحدوا ضد ما أسماه "التهديد العالمي للإرهاب" قائلا إنه يجب على العالم بأكمله وليس المسلمين فقط مراجعة كثير من النقاط التي تستفز مشاعر الآخرين و"يجب علينا توفير بيئة صالحة لاحترام الأديان".

ودعا السيسي رجال الأعمال إلى الاستثمار في بلاده التي قال إنها تستهدف تنفيذ خطة للتحديث الاقتصادي والاجتماعي، وأحد محاورها وضع قوانين تضمن المساواة والمنافسة العادلة بين المستثمرين وتبسيط إجراءات الاستثمار والاستمرار في عملية الإصلاح الاقتصادي مع معالجة آثاره الجانبية، في إشارة منه إلى اتباع بلاده لاقتصاديات السوق.

وقال أيضا إن بلاده تتطلع إلى تحقيق معدل نمو 7 % وخفض معدلات البطالة إلى 10 % بحلول عام 2020.

وأشار السيسي إلى إن بلاده تتطلع لتحقيق "رؤية شاملة للتحديث الاقتصادي والاجتماعي من خلال استغلال الامكانيات الهائلة للاقتصاد المصري وعلى رأسها الثروة البشرية" مشيرا إلى أن عدد الشباب في مصر يصل إلى ثلثي عدد السكان أو 60% تقريبا.

وتطمح مصر إلى جذب استثمارات كبيرة خلال هذه القمة تصل إلى 13 مليار دولار وفق تصريحات لمسؤولين مصريين.

ووجهت مصر الدعوة لنحو 120 دولة حول العالم، ونحو 3500 مستثمر لحضور قمة مصر الاقتصادية، وفق تصريحات لوزير الاستثمار المصري أشرف سلمان.

ويشارك بالاجتماع السنوي الحالي، وهو الـ45 للمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" الذي يعقد خلال الفترة من 21 وحتى 24 يناير/كانون الثاني الجاري، 2500 من كبار رجال الأعمال والسياسيين والاقتصاديين ورؤساء الشركات العالمية تحت شعار "السياق العالمي الجديد".

تحقيق السلام
وقال السيسي إن تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين من شأنه أن يخلق واقعا "لا يمكن تصوره" في المنطقة، وسيقطع الطريق على الفكر المتطرف، وإن مصر هي الدولة الأولى التي خطت خطوات نحو السلام "ولو حققنا السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين سينتج واقع جديد أكثر من مبدع في المنطقة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة