قطع للطرق بمستهل إضراب المعارضة اللبنانية   
الثلاثاء 1428/1/5 هـ - الموافق 23/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 8:46 (مكة المكرمة)، 5:46 (غرينتش)

المعارضة اللبنانية بدأت تحركها فجرا وأغلقت العديد من الطرق في المناطق (الفرنسية)

قطع أنصار المعارضة اللبنانية طرقا رئيسة في بيروت ومناطق أخرى، في إطار الإضراب العام الذي بدأ اليوم وسط توتر نجم عن سقوط جريحين شمال العاصمة أثناء إقفال إحدى الطرق.

وأحرق المتظاهرون إطارات وألقوا ترابا وحجارة وسط الطرق في مناطق بيروت والأشرفية والحمراء وطريق المطار والمتن وحالات وجبيل ومناطق أخرى.

ونفذ الجيش اللبناني انتشارا كثيفا لعناصره وآلياته، فيما عززت قوى الأمن الداخلي وجودها في مختلف المناطق.

وأصيب شخصان فجرا عندما أطلق مسلحون النار على مناصرين للمعارضة يحاولون إقفال طريق في شمال بيروت.

وجرح مارك حويك برصاصة في ظهره، فيما أصيب جورج فرح برصاصة في بطنه، حسب ما أفادت مصادر بمستشفى لامارتين بمدينة جبيل شمال بيروت حيث نقل الجريحان.

وقال الجريحان إنهما ينتميان إلى التيار الوطني الحر الذي يتزعمه النائب المسيحي ميشال عون.

يشار إلى أن المعارضة دعت إلى هذا الإضراب احتجاجا على حكومة فؤاد السنيورة وللمطالبة بحكومة وحدة وطنية، فيما حذر الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله من بقاء السلطة الحالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة