غراند ثفت أوتو 5   
الخميس 27/5/1433 هـ - الموافق 19/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:10 (مكة المكرمة)، 20:10 (غرينتش)
الشركة المطورة للعبة لم تفصح حتى الآن عن الموعد النهائي لطرح الجزء الخامس منها

رماح الدلقموني

ينتظر عشاق الألعاب الإلكترونية بفارغ الصبر قدوم الجزء الخامس من لعبة "غراند ثفت أوتو 5" أو لعبة "سرقة السيارات الكبرى" الذي طال انتظارهم له بعدما مر عامان على آخر جزء منها.

وقبل الخوض في ما يتردد عن هذه اللعبة وموعد صدورها، يجب أن نذكر أن هذه اللعبة من ألعاب الحركة والمغامرات التي تعرضت للكثير من الاتهامات بأنها تشجع على العنف والجريمة وتجارة المخدرات وتتضمن مشاهد عري، إضافة إلى مزاعم بالتمييز العرقي.

وسلسلة ألعاب "غراند ثفت أوتو" ذات شهرة كبيرة وناجحة تجاريا، وهي بشكل أساسي من تطوير شركة روكستار نورث البريطانية. وقد باعت الشركة أكثر من 114 مليون نسخة منذ صدور اللعبة ولغاية سبتمبر/أيلول 2011، في حين بيع من الجزء الرابع وحده خلال الأسبوع الأول من طرحه نحو ستة ملايين نسخة وحقق أكثر من 500 مليون دولار.

بدأت اللعبة عام 1997 وصدر منها حتى الآن عشر نسخ وأربع نسخ موسعة، ويعتبر الجيل الثالث من اللعبة والذي يعرف باسم "غراند ثفت أوتو 3" الذي صدر عام 2001 أشهر هذه الإصدارات وأكثرها شعبية، حيث نقل اللعبة إلى النمط الثلاثي الأبعاد، وأدخل اللاعب في تجربة غنية وفريدة لدرجة أنها عدت علامة فارقة في مجال الألعاب وأثرت على العديد من ألعاب العالم المفتوح.

شمل الجيل الثالث من هذه اللعبة -بالنسبة لأجهزة الحاسوب- إصداران هما "غراند ثفت أوتو 3: فايس سيتي" وصدر عام 2002، و"غراند ثفت أوتو: سان أندرياس" وصدر عام 2004.

أما الجيل الرابع فصدر أول أجزائه عام 2008 بمسمى "غراند ثفت أوتو 4"، ثم في عام 2010 صدر "غراند ثقت أوتو: حلقات من مدينة ليبرتي" وهو يضم لعبتين الأولى "ذا لوست آند دامند" والثانية "ذا بولد أوف غاي توني".

وأنتجت الشركة أجزاء أخرى من اللعبة غير المذكورة أعلاه، لكنها كانت حصريا لمنصات بلاي ستيشن وإكس بوكس.

اللعبة واجهت دائما اتهامات
بأنها تشجع على العنف والجريمة

الجيل الخامس
أما الجيل الخامس من هذه اللعبة والذي ينتظره عشاقها بفارغ الصبر فقد أكدت الشركة في نوفمبر/تشرين الثاني 2011 أنه في مرحلة التطوير الكامل، وكانت قبل هذا التأكيد بأسبوع قد نشرت على موقعها مقطعا ترويجيا للعبة جعل عشاقها يتعجلون موعد صدورها.

وركستار مقلة في إشباع رغبة هواة اللعبة بمعرفة المزيد عنها، لكنها أعلنت في فبراير/شباط الماضي أن مطوري اللعبة حققوا "تقدما مذهلا"، كما قال ممثل عن الشركة في مدونتها إن روكستار منهمكة جديا في تطوير اللعبة وتأمل الكشف عن تفاصيل أوفى خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وتقول الشركة إن أحداث الجزء الخامس من اللعبة ستدور في مدينة لوس سانتوس الخيالية المستندة إلى مدينة لوس أنجلوس الأميركية، والتلال والقرى والشواطئ المحيطة بها، وهي تعتبر الجزء المقبل أكثر مشاريعها طموحا والأضخم التي تنتجها على الإطلاق.

وهي تؤكد أن اللعبة ستكون وجهة جريئة جديدة في ألعاب العالم المفتوح، وتناول القصة، واللعب المستند إلى مهمات، إضافة إلى اللعب الجماعي عبر الإنترنت.

ولم تشر الشركة مطلقا إلى موعد صدور هذا الجزء من اللعبة أو على أي منصة ألعاب سيكون، لكن يتوقع أن تفصح عن مزيد من الأخبار عن اللعبة في مايو/أيار المقبل، في حين يرجح عدد من المراقبين أن يتم إطلاق الجزء الأخير من "غراند ثفت أوتو" أوائل العام 2013، وحتى ذلك التاريخ ليس أمام عشاق سلسلة ألعاب "غراند ثفت أوتو" سوى الانتظار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة