الهند تختبر صاروخا بالستيا طورته مع إسرائيل   
الخميس 20/3/1437 هـ - الموافق 31/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:17 (مكة المكرمة)، 6:17 (غرينتش)
اختبرت الهند صاروخا جديدا بعيد المدى يمكنه التصدي للتهديدات الجوية في إطار سعي نيودلهي لتعزيز قدراتها العسكرية، وجاء تطوير الصاروخ بالتعاون مع إسرائيل وفق ما أعلنته وزارة الدفاع الهندية.

وقالت تلك الوزارة في بيان إن السفينة الحربية "آي.إن.إس كالكوتا" نفذت تجربة إطلاق نظام الصواريخ أرض جو "باراك 8" الذي تعاونت نيودلهي وتل أبيب في تطويره.

وأكد متحدث باسم البحرية الهندية إن نظام الدفاع الجوي يشمل رادارا للرصد والتتبع والتوجيه الصاروخي، وأنه سيتم تركيب هذه النظم تدريجيا بجميع السفن الحربية الهندية التي ستدخل الخدمة مستقبلا.

ونقلت وكالة إندو آسيان نيوز الهندية عن مصادر في الجيش الهندي أن الصاروخ تم تطويره بالتعاون مع إسرائيل، وهو متعدد المهام ومزود برادارات ستسهم في جمع بيانات، كما أنه يشمل نظاما متطورا للقيادة والسيطرة.

ووفقا لهذه المصادر، فإن هذه التجربة ستسهم في زيادة قدرات الهند على المستويين الجوي والبحري، وستصبح أحد البلدان التي تمتلك قدرات كبيرة لردع التهديدات الجوية.

وتجري الهند وباكستان بشكل دوري تجارب صاروخية، ويأتي ذلك في خضم صراع البلدين خاصة على منطقة كشمير، ويحصل بشكل متواتر تبادل لإطلاق النار بين الجيشين على الحدود دون أن يتعدى لحرب شاملة سبق أن حصلت بينهما ثلاث مرات منذ عام 1947.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة