فييري يقود إنتر ميلان إلى صدارة الدوري الإيطالي   
الأحد 1422/12/19 هـ - الموافق 3/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لاعب فريق إنتر ميلان نيكولا فينتولا (خلف)في صراع على الكرة مع لاعب ي سي ميلان روكي جونيور

قاد المهاجم الدولي كريستيان فييري فريقه إنتر ميلان إلى صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم عندما سجل له هدف الفوز في مرمى جاره ميلان 1-صفر في المباراة التي أقيمت على ملعب سان سيرو في ميلانو في قمة مباريات الأسبوع الخامس والعشرين.

وسجل فييري هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 77 مستغلا كرة مرتدة من الحارس أبياتي إثر تسديدة لنيكولا فنتولا. وهو الهدف الثمن عشر لفييري هذا الموسم.

وشهد الشوط الأول سيطرة ميلان على مجريات الشوط, وأهدر الإسباني خوسيه ماري فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من الأوكراني أندري شفشنكو, وسدد الأخير فوق الخشبات الثلاث, وأخرى تصدى لها تولدو, وثالثة للجورجي كاخا كالادزه حولها تولدو إلى ركنية.

وتحسن أداء إنتر ميلان في الشوط الثاني وبادل ميلان الهجمات إلى أن نجح في
تسجيل هدف الفوز من احداها في الدقيقة 77 عبر فييري، كما سجل شفتشنكو هدفا ألغاه الحكم بداعي التسلل, وانفرد اللاعب نفسه بتولدو وسدد خارج الخشبات الثلاث.
وهذه هو الفوز الخامس عشر لإنتر ميلان, في حين تلقى ميلان خسارته الخامسة وبقي سادسا برصيد 38 نقطة.


ديفيد تريزغيه يحرز هدفا ليوفنتوس برأسه في مرمى بولونيا

فوز اليوفي
وفي مباراة ثانية تغلب يوفنتوس على ضيفه بولونيا 2-1 وتعادل حامل اللقب روما أمام مضيفه ليتشي 1-1، وتمكن يوفنتوس من تحقيق النصر بعد نتائج سلبية في مبارياته الثلاث الأخيرة وتمكن من تحقيق فوز صعب على بولونيا 2-1 في المباراة التي أقيمت على ملعب ديلي ألبي في تورينو.

وكان يوفنتوس فشل في تحقيق الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة حيث سقط في فخ التعادل أمام ديبورتيفو كورونا الإسباني 1-1 في تورينو في الجولة الثالثة من دوري أبطال أوروبا, وأمام جاره تورينو 2-2 في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري المحلي الأحد الماضي, وخسر أمام ديبورتيفو كورونا صفر-2 في كورونا في الجولة الرابعة من المسابقة الأوروبية.

وسجل هدف الفوز ليوفنتوس بماسيمو تارانتينو خطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 87 في محاولة لإبعاد تسديدة رأسية الفرنسي ديفد تريزيغيه.

وكان بولونيا البادئ بالتسجيل بواسطة لامبرتو تساولي في الدقيقة 36, رد عليها تريزيغيه مباشرة بهدف التعادل. وأكمل الفريقان المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد تساولي في الدقيقة 83, وكريستيان زينوني في الدقيقة 84.

وبهذا الفوز، رفع يوفنتوس رصيده إلى 51 نقطة بفارق نقطة واحدة عن روما ونقطتين عن إنتر ميلان المتصدر السابق الذي يملك فرصة استعادة الصدارة في حال فوزه على جاره ميلان في قمة مباريات الأسبوع لاحقا.

وفي المباراة الثانية, كان روما في طريقه إلى انتزاع فوز ثمين من ليتشي عندما تقدم بهدف للمدافع الدولي الفرنسي فانسان كانديلا في الدقيقة 34, لكن أصحاب الأرض نجحوا في إدراك التعادل عبر الكرواتي دافور فوغرينيتش في الدقيقة 73.

نتائج بقية المباريات
حقق لاتسيو حامل اللقب الموسم قبل الماضي فوزا ساحقا على ضيفه فينيتسيا صاحب المركز الأخير 4-2. كما تغلب فيورنتينا على مضيفه فيرونا 2-1، وتعادل بريشيا مع بياتشينزا 2-2وبيروجيا على تورينو 2-0 وخسر أودينيزي أمام أتلانتا 1-2 وتأجلت مباراة بارما مع كييفو إلى 13 مارس/آذار الحالي بسبب وفاة لاعب كييفو الدولي الكونغولي الديمقراطي جيسون ميلي في حادث سير في فيرونا.


ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

إنتر ميلان

52

يوفنتوس

51

روما

50

بولونيا

41

كييفو

39

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة