إسرائيل تصعد تهديدها ضد إيران وتتوعدها بالتدمير   
الثلاثاء 1427/4/11 هـ - الموافق 9/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:24 (مكة المكرمة)، 11:24 (غرينتش)
شيمون بيريز شدد لهجته تجاه إيران (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مصدر سابق بالمخابرات الإسرائيلية أن تهديدات تل أبيب بتدمير إيران في حال تعرضها لهجوم ليست تهديدات من قبيل المصادفة.
 
وقال الرئيس السابق لقسم إيران بالمخابرات الإسرائيلية شيمون بويارسكاي لإذاعة الجيش إن تصريحات شيمون بيريز نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي بضرب إيران تبرز أهمية قاعدة الردع الإسرائيلي, وتظهر أيضا أن طهران ليست محصنة من أي هجوم.
 
تدمير
وكان بيريز حذر إيران من "التدمير" على خلفية التهديدات الإيرانية بضرب إسرائيل في حال تعرضها لهجوم بشأن برنامجها النووي.
 
وقال في مقابلة مع التليفزيون الإسرائيلي في رسالة للإيرانيين "انتبهوا وأنتم تطلقون التهديدات, الذين يهددون هم أنفسهم معرضون للتهديد", وبأن "الذين يهددون بالتدمير, قد يتعرضون هم للتدمير".
 
كما دعت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني العالم من جانبها للتعامل بجدية مع تهديدات الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد. وقالت ليفني في بيان لها إنه "ليس مسموحا للمجتمع الدولي أن يتجاهل تهديدات وتصريحات الرئيس الإيراني", مطالبة باتخاذ إجراءات في أسرع وقت.
 
وكان وزير الدفاع الإسرائيلي هدد في مارس/آذار الماضي بأن بلاده ستشن عملا عسكريا إذا "عجز مجلس الأمن عن اتخاذ إجراء لمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية".
 
وتأتي ردود الأفعال الإسرائيلية عقب تصريحات أحمدي نجاد بشأن "شطب" إسرائيل من الخارطة, بالإضافة إلى تشكيكه بالمحرقة اليهودية إبان الحرب العالمية الثانية.
 
وتتهم إسرائيل إيران بالرغبة في الحصول على السلاح النووي تحت ستار برنامجها النووي المدني, وزادت مخاوفها بعد إعلان طهران نجاحها في تخصيب اليورانيوم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة