العطية: الوجود الأميركي بالخليج لا يهدد أي دولة عربية   
الأحد 1423/10/25 هـ - الموافق 29/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عبد الرحمن العطية
قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية أمس إن القوات الأميركية توجد في منطقة الخليج بموجب اتفاقات ثنائية مع كل من الدول الأعضاء والولايات المتحدة وليس بهدف تهديد دول عربية وإسلامية أخرى.

وتأتي تصريحات العطية وسط تحركات عسكرية أميركية تشير إلى ازدياد احتمالات شن حرب على العراق. وأكد العطية عقب اجتماعه بالأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى أن موقف دول الخليج هو رفض العمل العسكري ضد أي دولة عربية بما في ذلك العراق.

من جانبه شدد موسى على الالتزام بقرارات قمة بيروت العربية في مارس/آذار الماضي بما في ذلك رفض التعاون مع أي عمل عسكري ضد أي دولة عربية. وكان مسؤولون أميركيون قد ذكروا أن الفرقة الثالثة من المشاة ستتوجه على الأرجح قريبا إلى الكويت في حين أن اللواء الثاني للفرقة موجود في الكويت بالفعل.

وقال المسؤولون إن قوات أميركية من فرقة المدرعات الأولى وفرقة المشاة الأولى وضعت في حالة تأهب في ألمانيا استعدادا لاحتمال انتقالها إلى المنطقة. وقال متحدث رفيع المستوى للقيادة العسكرية المركزية في تامبا بولاية فلوريدا إن قوات إضافية ستبدأ عما قريب التحرك إلى المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة