الأكل مقابل العمل بمطعم إسباني   
الاثنين 1434/7/11 هـ - الموافق 20/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:00 (مكة المكرمة)، 13:00 (غرينتش)
مطعم تروبادا يقدم نحو 35 وجبة يوميا للفقراء (الجزيرة)

ابتكر مطعم إسباني طريقة جديدة لتقديم الطعام للفقراء الجدد في البلاد، حيث تستمر المعاناة جراء الركود وتدابير التقشف الحكومية.

وأصبح بإمكان الذين لا يقدرون على تحمل تكاليف الطعام خارج مدينة تيراسا بمنطقة كتالونيا الإسبانية تكريس ساعة من العمل إما في المطبخ أو الخدمة أو التنظيف مقابل الحصول على وجبة مجانية.

ويقدم مطعم تروبادا نحو 35 وجبة يوميا للفقراء، في الوقت الذي قفز فيه معدل البطالة في إسبانيا إلى مستوى قياسي بلغ أكثر من 27%، فيما زاد عدد العاطلين عن ستة ملايين.

وكانت إسبانيا أكثر الدول توفيرا لفرص العمل في منطقة اليورو قبل الأزمة المالية، لكنها تعاني حاليا من ثاني فترة ركود منذ بداية الأزمة عام 2008.

وانخفض معدل البطالة في إسبانيا إلى أقل مستوى خلال 30 عاما إلى 7.95% في الربع الثاني من العام 2007، في ذروة طفرة اقتصادية ساعدت البلاد على خلق أكثر من نصف الوظائف الجديدة في منطقة اليورو بين العامين 2002 و2005.

لكن معدل البطالة زاد في كل فصل منذ ذلك الحين بعد انهيار سوق الإسكان، مما تسبب في شطب ملايين الوظائف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة