المعارضة الأردنية تدعو للتصدي للحرب على العراق   
الاثنين 1423/11/24 هـ - الموافق 27/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

متظاهرون في الأردن يحرقون العلمين الأميركي والإسرائيلي احتجاجا على النوايا الأميركية بشن حرب على العراق (أرشيف)
حث 13 حزبا أردنيا معارضا القادة العرب اليوم على التحرك بسرعة لمنع الولايات المتحدة وبريطانيا من الهجوم على العراق.

وأكدت هذه الأحزاب في بيان مشترك على أنه "بات من الضروري المبادرة لتفعيل الموقف الرسمي العربي لمواجهة العدوان المحتمل على العراق الشقيق" و"تفويت الفرصة على قوى الشر والعدوان في واشنطن ولندن".

ودعا البيان -الذي وقعته على سبيل المثال جبهة العمل الإسلامي أبرز حركات المعارضة في المملكة الأردنية- الحكومات العربية إلى "اعتبار العدوان على العراق اعتداء على الأمة كلها". كما طلب من الدول العربية "منع استخدام الأرض والأجواء العربية كمنطلق للعدوان" و"رفع القيود المفروضة على الحركة الشعبية العربية وإطلاق طاقات الجماهير العربية لتتواصل مع حركة الاحتجاج العالمية لإجهاض العدوان".

ويساند الشعب الأردني الذي يبلغ تعداده خمسة ملايين نسمة جاره العراقي.
ورفض القادة الأردنيون الذين يعتبرون أن الحرب في العراق باتت شبه حتمية استخدام الأراضي الأردنية كقاعدة محتملة لشن الحرب.
وتظاهر عشرات الآلاف من الأشخاص اليوم في العديد من العواصم العربية تعبيرا عن معارضتهم للهجوم على العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة