أردوغان يطالب البرلمان بالبت في إرسال قوات للعراق   
الخميس 1424/8/7 هـ - الموافق 2/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

واشنطن تطلب من تركيا إرسال 10 آلاف جندي إلى العراق (الفرنسية-أرشيف)
طالب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان البرلمان بالبت سريعا في مسألة إرسال قوات حفظ سلام تركية إلى العراق.

وقال أردوغان في تصريح لمحطة "إن تي في" التلفزيونية المحلية إن مسألة إرسال وحدات مسلحة إلى العراق سيتم البت فيها في غضون 10 أو 15 يوما، مشددا على أهمية اتخاذ البرلمان قرارا عاجلا بهذا الصدد.

ومن المقرر أن يبت مجلس الوزراء التركي الاثنين المقبل بهذه القضية قبل أن تبحثها في اليوم التالي المجموعة البرلمانية التابعة لحزب العدالة والتنمية الحاكم.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن البرلمان قد يدعى إلى عقد جلسة الأربعاء المقبل للتصويت على السماح للحكومة بإرسال جنود إلى خارج البلاد.

وطلبت الولايات المتحدة من تركيا إرسال عشرة آلاف جندي للعراق، لكن أنقرة طلبت أولا تحركا أميركيا حاسما ضد المتمردين الأكراد.

وبحث مسؤول أميركي رفيع المستوى في أنقرة اليوم المطالب التركية بملاحقة الولايات المتحدة ما يقرب من خمسة آلاف تركي كردي يسعون للحصول على حكم ذاتي في جنوب تركيا وتنتشر قواعدهم على طول الحدود مع العراق.

وأجرى منسق وزارة الخارجية الأميركية لمحاربة الإرهاب كوفر بلاك مباحثات مع مسؤولين بوزارة الخارجية التركية هي الثانية في أقل من شهر.

وأكد دبلوماسي تركي اليوم أن بلاده والولايات المتحدة اتفقتا على "خطة عمل" تشتمل على خيارات عسكرية للقضاء على المسلحين الأكراد الأتراك المعروفين باسم حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

لكن رئيس أركان الجيش التركي الجنرال حلمي أزكوك رفض أمس وجود أي علاقة بين مسألة إرسال قوات تركية إلى العراق -التي تدرسها انقرة حاليا- والتصدي لحزب العمال الكردستاني.

غير أن المراقبين يرون أن الخطة الأميركية ضد الأكراد قد تساعد الحكومة التركية على إقناع نواب البرلمان بالموافقة على إرسال قوات إلى العراق لمساعدة الأميركيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة