الفاتيكان يشدد إجراءاته ضد الاعتداءات   
الخميس 1431/7/26 هـ - الموافق 8/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 6:44 (مكة المكرمة)، 3:44 (غرينتش)
بابا الفاتيكان دعا إلى الشفافية المطلقة والتعاون مع السلطات في مثل هذه الجرائم (الفرنسية-أرشيف)
شدد الفاتيكان إجراءاته لمكافحة الاعتداء الجنسي داخل الكنيسة الكاثوليكية في مواجهة فضائح الاعتداءات المتكررة، حسب ما أكدته مصادر مطلعة داخل الكنيسة الأربعاء. 
 
وقالت المصادر إن التغيرات التي طرأت على القانون الكنسي وتم التوصل إليها على مدار الأشهر القليلة الماضية سوف تعرض في الأيام القادمة. ولم يعلق الفاتيكان رسميا على هذا الأمر.
 
وسوف يكون من أهم التغييرات النقطة الرئيسة التي سلط الفاتيكان الضوء عليها في التوجيهات التي أعلنها في ذروة الفضيحة في أبريل/نيسان، وهي أنه "يتعين دائما اتباع القانون المدني المتعلق بالإبلاغ عن الجرائم للجهات المعنية". 
  
وكان بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر دعا إلى الشفافية المطلقة والتعاون مع السلطات في مثل هذه الجرائم.
 
والتمس البابا الشهر الماضي الصفح عن الفضائح المتعلقة بالاعتداء على أطفال في الكنيسة الكاثوليكية، وتعهد بأن تبذل الكنيسة كل ما بوسعها لضمان عدم تكرار تلك التجاوزات في المستقبل.
 
في الوقت نفسه أعيد الكاهن الإيطالي غيورغيو كارلي الذي أدين بالاعتداء الجنسي على فتاة إلى منصبه بعد أن عده الفاتيكان وأبرشيته بريئا.
 
وكانت امرأة اتهمت كارلي بأنه اعتدى عليها بالكنيسة أثناء جلسات للعلاج النفسي.
 
وأحيل كارلي، الذي كرر دائما أنه بريء، إلى المحكمة، التي برأته، ثم أدين في الاستئناف وحكم عليه بالسجن لسبع سنوات ونصف. لكن المحكمة العليا في إيطاليا أسقطت العام الماضي القضية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة