الماويون يعيدون الممتلكات المصادرة في نيبال   
الأربعاء 1427/4/11 هـ - الموافق 10/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:06 (مكة المكرمة)، 11:06 (غرينتش)
الماويون دعوا للإفراج عن زعمائهم والتمهيد لمحادثات السلام (الفرنسية-أرشيف)

أعلن المتمردون الماويون في نيبال أنهم سيعيدون الأراضي والمنازل التي استولوا عليها خلال تمرد بدأ قبل عشر سنوات في إطار اتفاق مع الحكومة الجديدة.

وقال متحدث باسم الماويين إن عملية إعادة المنازل والممتلكات التي تم الاستيلاء عليها دون مبرر بدأت بالفعل.

واستولى المتمردون الماويون على الممتلكات خلال تمرد بدأ قبل عشر سنوات، في محاولة لتوزيعها بالتساوي على الشعب لكنها لم تستخدم إلا نادرا رغم إجبار الملاك على الهرب منها.

وحث المتحدث حكومة نيبال التي تسلمت السلطة الشهر الماضي بعد أسابيع من الاحتجاجات المناهضة للملك على الإفراج عن الزعماء الماويين والنشطاء المعتقلين في سجون نيبال وفي الهند المجاورة، معتبرا أن ذلك سيسهم في خلق مناخ مؤات لإجراء محادثات سلام.

وتعهدت الحكومة الجديدة والمتمردون بإجراء محادثات سلام لم يحدد موعدها بعد، لكن الحكومة أعلنت بدورها عن وقف لإطلاق النار التزم به المايون.

ويستعد الجانبان لانتخابات برلمانية لاختيار مجلس سيضع الدستور الجديد ويقرر مصير النظام الملكي في مملكة نيبال.

وكانت الحكومة الجديدة ألغت الثلاثاء قوانين أصدرها الملك غيانيندرا بعد أن رفض الحكومة المنتخبة بزعامة رئيس الوزراء آنذاك شير باهادور ديوبا في الرابع من أكتوبر/ تشرين الأول 2002.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة