بن دغر: لن نسمح بالعبث بأمن اليمن واستقراره   
الأربعاء 1437/10/2 هـ - الموافق 6/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:14 (مكة المكرمة)، 15:14 (غرينتش)

قال رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر إن حكومته "لن تسمح لأيادي التخريب بالعبث بأمن واستقرار البلاد" وأكد أن "العمليات الإرهابية التي يشهدها اليمن هدفها إرباك الدولة والمواطنين".

وجاء ذلك خلال زيارة بن دغر لغرفة العمليات المشتركة في عدن التي تديرها قيادات يمنية وأخرى من دول التحالف الذي تقوده السعودية، واستمع رئيس الوزراء خلال الزيارة لتفاصيل حادث الهجوم الذي استهدف معسكر الصولبان بعدن الذي خلف قتلى وجرحى في صفوف جنود المعسكر.

وكان بن دغر قد دعا قبل أيام طهران إلى "الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية" لبلاده، وأكد أن "إيران تقف وراء أي صراع، وهي التي دعمت الحوثي والتمرد، ويجب عليها الكف عن ذلك ووقف ضخ الصراعات في المجتمع اليمني". وأشار إلى أن بلاده لن تسمح بوجود "نسخة من حزب الله تهدد الاستقرار في المنطقة".

واعتبر أنه ورغم تحرير محافظات عدن ولحج وأبين والضالع وأجزاء من محافظات أخرى "ما زال العدوّ يتربص بأمن واستقرار المنطقة". وأشار إلى أن "اليمن لن ينعم باستقرار فعلي إلا إذا عادت المليشيات الانقلابية إلى رشدها، والتزمت بقرار مجلس الأمن والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية".

يأتي ذلك بعد نحو أسبوع من رفع مشاورات الكويت لأسبوعين، وقال المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن المباحثات -التي لم تحقق تقدما هاما حتى الآن- ستستأنف يوم 15 يوليو/تموز الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة