قتلى من الجيش العراقي والعشائر بهجوم شرقي حديثة   
الجمعة 1437/1/24 هـ - الموافق 6/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:56 (مكة المكرمة)، 15:56 (غرينتش)

قالت مصادر في الشرطة العراقية إن ستة من الجيش العراقي ومقاتلي العشائر قتلوا وأصيب 14 آخرون في هجوم لهم على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في بلدة البو حيات شرقي حديثة في محافظة الأنبار.

وكانت القوات العراقية والعشائر شنوا قبل بضعة أيام هجوما واسعا على منطقة البو حيات لاستعادتها من تنظيم الدولة، غير أن الأخير تمكن من صد الهجوم بعد اشتباكات عنيفة استخدمت فيها عربات مفخخة وصواريخ موجهة، مما اضطر القوات العراقية للتراجع إلى محيط بلدة حديثة.

كما قتل وجرح نحو أربعين من الجيش العراقي ومليشيا الحشد الشعبي وتنظيم الدولة في هجوم شنه التنظيم الليلة الماضية على مواقع للجيش والحشد في منطقة ناظم الثرثار شمالي الفلوجة في محافظة الأنبار.

وأضافت المصادر أن تنظيم الدولة قصف تلك المواقع بالصواريخ قبل شن هجوم بري.

تجميد عمليات
وكان الجيش العراقي أعلن أمس تجميد عمليات تحرير الرمادي من تنظيم الدولة، الذي يسيطر على معظمها بسبب الأمطار الغزيرة التي يشهدها البلاد، وهي المرة الثانية التي يتم فيها التجميد للأسباب نفسها.

وقال قائد عمليات الأنبار اللواء الركن إسماعيل المحلاوي إن قواته تواجه صعوبة في الحركة والتقدم نحو مركز الرمادي، مشيرا إلى أن العمليات تتركز على تحصين المواقع الدفاعية للمناطق التي تسيطر عليها.

وتخوض القوات العراقية -بدعم من طيران التحالف الدولي- معارك في مناطق متفرقة لتحرير محافظة الأنبار -كبرى المحافظات العراقية مساحة- لطرد تنظيم الدولة منها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة