الفلسطينيون يدفعون ثمنا باهظا لحماية أراضيهم   
الأربعاء 1426/2/20 هـ - الموافق 30/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:27 (مكة المكرمة)، 18:27 (غرينتش)
الحياة البدائية واضحة في قرية التوالي القريبة من مستوطنة ماعون (الجزيرة نت)
 
أكد مواطنون فلسطينيون ومتضامنون أجانب أن المستوطنين الإسرائيليين وبمساندة من جيش الاحتلال يشنون حملة تنكيل ضد سكان الأراضي القريبة من المستوطنات لإجبارهم على الرحيل من أراضيهم بغرض توسيع المستوطنات.
 
وأوضح عدد من الضحايا بقرية التوالي الفلسطينية الواقعة جنوب الضفة الغربية والتي دفعت 18 عائلة منها حياتها ثمنا للتمسك بأراضيها- أن جيش الاحتلال يمنعهم من بناء البيوت وتمديد شبكات المياه والكهرباء والهاتف وغيرها من المرافق، مؤكدين أنه هدم مدرسة ومسجدا وغرفة للمولد الكهربائي.
 
كما تسكن عائلات القرية المحاذية لمستوطنة ماعون -التي قد يفوق عدد أفراد كل منها 15 شخصا- في سقائف أو كهوف قديمة مكتضة ومحرومة من حقوقها الأساسية.
 
وأفاد المواطنون أن المستوطنين قاموا مؤخرا برش حبوب مسمومة في نحو 140 دونما من الأراضي المخصصة للرعي.

آبار المياه لم تسلم من سموم المستوطنين (الجزيرة نت)
وقال مظني أحمد ربعي أن الحبوب المسمومة تستهدف الأغنام، موضحا أنه سبق للمستوطنين أن وضعوا دجاجا مسموما في بئر يزود القرية بالمياه.
 
وأكد جمعة موسى ربعي أن مستوطني ماعون تعودوا على مهاجمة السكان في منازلهم والاعتداء عليهم بالضرب والحجارة وإطلاق النار ما يلحق بهم أضرارا فادحة، مشيرا إلى أن الجنود يقدمون بعدها لحماية المستوطنين.
 
وأضاف ربعي أن آخر هجوم كان قبل أسبوع حيث هاجم حوالي 200 مستوطن أهالي القرية, كما أكد أن الأهالي يضطرون لنقل المرضى إلى قرية يطا القريبة مستعينين بالدواب أو الجرار الزراعي, ملقيا باللائمة على تقصير السلطة الفلسطينية تجاههم.
 
أضعاف ثمن الأرض
أما نعيم سالم العدرة عضو المجلس القروي فيؤكد أن قيمة الأراضي ليست مرتفعة بالمنطقة، لكن الأهالي يدفعون كل ما يملكون للدفاع عنها، مشيرا إلى أن البعض دفع أضعاف ثمنها للمحامين أو غرامات للاحتلال.
 
من جهة أخرى أقام ثلاثة من المتضامنين الأجانب في منزل قديم بالقرية لمساعدة السكان في الرعي وزراعة الأراضي وتوثيق اعتداءات المستوطنين.
 
وقال أحد المتضامنين إن مهمتهم إنسانية تتلخص في محاولة تقليل العنف بالمنطقة, مضيفا أنهم ينقلون تقاريرهم أولا بأول إلى الصحافة المحلية في بلدانهم.
 
وأعرب عن استيائه من الوضع السائد الذي يظهر عكس الصورة التي تروجها إسرائيل بأنها دولة الديمقراطية، منتقدا تجاهل جيش الاحتلال لما يجري ووقوفه إلى جانب المستوطنين على حساب أصحاب الأراضي.
_____________
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة