وفاة أردني أحرق نفسه احتجاجا   
الأربعاء 1432/5/18 هـ - الموافق 20/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)

الأردن شهد مظاهرات مطالبة بالإصلاح أسوة بعدد من الدول العربية (الجزيرة) 

توفي اليوم الأربعاء الأردني الذي أقدم على حرق نفسه أمام رئاسة الوزراء قبل أسبوعين متأثرا بالحروق التي أصيب بها.

وقال مصدر في الطب الشرعي إن محمد عبد الكريم العتيبي (45 عاما) كان في حال حرجة وإن الحروق أصابت 45% من جسمه وهي حروق من الدرجة الثانية والثالثة وتتركز في الوجه والرقبة والصدر.

وأضرم العتيبي النار بنفسه في السابع من أبريل/نيسان الحالي أمام مقر الحكومة في عمان بعد أن طالب بإلغاء القيود الأمنية المسجلة بحقه.

وكان مصدر أمني أشار حينها إلى أن العتيبي من أرباب السوابق وكان يطالب بإلغاء القيود الأمنية المسجلة بحقه.

وأوضح أن تلك القيود تشمل الاعتداء على رجال الأمن العام وبيع أسلحة غير مرخصة والسرقة والسلب والتهديد وقضايا مخدرات.

وهذا الحادث هو الأول من نوعه في الأردن التي شهدت مظاهرات تطالب بالإصلاح السياسي والاجتماعي مستلهمة تجربة الثورات في العالم العربي.

يذكر أن حالات الإقدام على حرق النفس لتحقيق مطالب اجتماعية تكررت في عدد من الدول العربية التي شهدت ثورات وكان ملهمهم، الشاب التونسي محمد البوعزيزي الذي توفي في الرابع من يناير/كانون الثاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة