إصابة ستة جنود روس في شمال الشيشان   
الاثنين 1421/11/19 هـ - الموافق 12/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خارطة الشيشان
أصيب ستة من قوات وزارة الداخلية الروسية في انفجار عبوة في أحد حمامات البخار، كما قتل مدني روسي في انفجار لغم بدائي. وعلى الجانب الآخر قتل ثلاثة من المقاتلين الشيشان في اشتباكات مع الجيش الروسي الأحد والاثنين.

فقد نقلت وكالة إيتار- تاس عن المكتب الصحفي للقوات الروسية في القوقاز الشمالي أن اثنين من المقاتلين قتلا جنوبي غروزني العاصمة، بينما قتل الثالث في أحد أحيائها.

وأفادت وكالة الأنباء العسكرية الروسية عن وزارة الداخلية أن مدنياً قتل في غودرميس التي تقع شرقي غروزني الأحد في انفجار لغم بدائي.

وقالت الوزارة أيضاً إن شرطيين جرحا الأحد في إطلاق رصاص على مراكز حراسة في مكان لم يحدد.

وكانت مجموعة من 23 جندياً من قوات النخبة الروسية التابعة لوزارة الداخلية قد توجهت في حافلة مساء الجمعة إلى بلدة شيلكوفسكايا لأخذ حمام بخار في المركز البلدي، الذي قاموا بتفتيشه ولكنهم لم يتنبهوا لوجود عبوة ناسفة انفجرت بعد قليل، وأدت لانهيار أحد الجدران.

ونقلت إيتار- تاس عن العسكريين الروس قولهم إن غروزني التي أعلنت القيادة العسكرية الروسية السيطرة عليها لا تزال الهدف الرئيس لهجمات المقاتلين الشيشان.

وقالت مصادر عسكرية لوكالة إنترفاكس إنه وقع 111 هجوماً بالأسلحة الخفيفة الأسبوع الماضي في الشيشان، كان منها 71 في العاصمة غروزني وحدها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة