أربعة قتلى بهجوم على مطعم بمقديشو   
الأحد 19/12/1433 هـ - الموافق 4/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 3:41 (مكة المكرمة)، 0:41 (غرينتش)
المهاجمان فجرا نفسهما عند مدخل المطعم ولم ينجحا في الدخول إليه (الجزيرة نت)

قتل أربعة أشخاص وأصيب آخرون في هجوم على مطعم بحي هودن جنوب مقديشو عاصمة الصومال، حيث كان عدد من الضباط الحكوميين يتناولون طعام الغداء. 

وأكد شهود عيان أن العملية نفذها شخصان كانا يحملان أحزمة ناسفة، حيث فتحا النيران على حراس عند بوابة المطعم، ثم فجرا نفسهما عند مدخله ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة أكثر من عشرة آخرين بجروح.

وقال مراسل الجزيرة نت في مقديشو قاسم أحمد سهل إن القوات الحكومية أغلقت الموقع من جميع الاتجاهات، وإن العملية استهدفت على ما يبدو ضباطا من القوات الحكومية ومنهم قائد دائرة المباحث الجنائية في الشرطة الحكومية الجنرال عبد الله حسن بريسي.

وقد أكد بريسي -الذي تحدث للصحفيين في الموقع بعد وقوع الحادث بقليل- أنه كان برفقة عدد من الضباط الحكوميين داخل المطعم وقت وقوع الهجوم، وقال "سمعنا إطلاق رصاص ثم تلاه انفجاران قويان، ولم نعرف على الفور ما كان يحدث خارج المطعم".

عبد الله حسن بريسي أكد أنه لم يصب أحد من الضباط بأذى (الجزيرة نت)

وأوضح أن الحرس نجحوا في منع المهاجمين من دخول المطعم، وأنه لم يصب أحد من الضباط بأذى.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن المطعم المستهدف مملوك لمواطن صومالي كان يقيم في لندن. وكان مطعم في مقديشو يحمل نفس الاسم ويعود للمالك نفسه قد تعرض لهجوم مماثل في 20 سبتمبر/أيلول الماضي, حيث قتل آنذاك 18 شخصا على الأقل ثلاثة منهم صحفيون.

وبينما لم تتبن الهجوم على الفور أي جهة, رجحت وكالة أسوشيتد برس أن يكون من تنفيذ حركة الشباب المجاهدين التي خرجت من مقديشو على أيدي قوات تابعة للاتحاد الأفريقي في أغسطس/آب الماضي.

السماح بالسلاح
وكان مجلس الأمن الدولي قد مدد الجمعة تفويض بعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي في الصومال سبعة أيام, حيث ينتظر إعداد مشروع بحلول الأربعاء القادم لمد تفويض القوة عاما كاملا.

جاء ذلك في حين يدرس المجلس طلب الاتحاد الأفريقي إعادة النظر في حظر مفروض منذ عقدين على جلب السلاح إلى الصومال، وذلك لمساعدة الحكومة على هزيمة حركة الشباب.

ونقلت رويترز عن دبلوماسيين في الأمم المتحدة أن المجلس ما زال منقسما بشأن طلب الاتحاد الأفريقي بدء السماح ببيع أسلحة للحكومة الصومالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة