خرازي يدعو بوش لسياسة جديدة تجاه طهران   
الثلاثاء 1421/10/22 هـ - الموافق 16/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خرازي
دعا وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي الرئيس الأميركي المنتخب جورج دبليو بوش إلى تعديل سياسة بلاده تجاه طهران. وقال في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن السياسة التي انتهجتها الإدارة الديمقراطية المنصرفة تجاه إيران فشلت.

وشدد خرازي في المقابلة التي أجرتها معه الوكالة في نيويورك على ضرورة تخلي واشنطن عن السياسة التي انتهجها بيل كلينتون وإدارته، و"اجتياز مرحلة حاسمة" في العلاقات مع طهران.

وقال إن سياسة الاحتواء وحصار إيران فشلت. واتهم الإدارة الديمقراطية بأنها فقدت "فرصة تاريخية" لتحسين العلاقات مع طهران، مشيراً إلى أن الحصار مازال قائما وأن ما تم ليس أكثر من رفع جزء "تافه" من الحصار الذي تفرضه واشنطن على التجارة مع إيران.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي بيل كلينتون قررت السماح بدخول سلع إيرانية مثل الكافيار والسجاد ومنتجات خفيفة أخرى للأسواق الأميركية العام الماضي.

وقال خرازي الموجود في نيويورك لحضور مراسم تسلم إيران رئاسة مجموعة الدول السبعة والسبعين إن إدارة بوش "في مرحلة مواتية لتصحيح السياسة الإقليمية ولاسيما تجاه إيران"، وأضاف أن "الرأي العام والشركات الأميركية الكبرى باتت تعارض صراحة العقوبات المفروضة على إيران".

ورفض خرازي قلق واشنطن من تطور العلاقات الإيرانية الروسية، وقال إن "الجمهورية الإسلامية تهتم بمصالحها الوطنية عندما يتعلق الأمر بتعزيز علاقاتها مع الدول الأخرى".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة