المحكمة العليا بأفغانستان تغلق قنوات الاشتراك التلفزيونية   
الثلاثاء 1423/11/19 هـ - الموافق 21/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
مذيعة أفغانية تستعد لقراءة نشرة الأخبار
في تلفزيون كابل (أرشيف)

قضت المحكمة العليا في أفغانستان اليوم بإغلاق خمس قنوات تلفزيونية تعمل بنظام الاشتراك في العاصمة كابل على غرار إجراء مماثل بحق هذه القنوات تم في مدينة جلال آباد.

وصدر الحكم بعد أن تقدم مواطنون بشكاوى إلى المحكمة اتهموا فيها هذه القنوات التي عادت للعمل بعد سقوط نظام طالبان ببث مشاهد غير أخلاقية في الأغاني والأفلام.

وأعلن رئيس المحكمة مولوي فضل هادي شنواري أنه يريد أيضا إلغاء التعليم المشترك بين البنين والبنات لأنه يخالف تعاليم الشريعة. وقال شنواري إنه لا يعلم إذا كان الرئيس حامد كرزاي سيطبق نظام الفصل بين الجنسين في مراحل التعليم أم لا. وأوضح أنه أطلع الحكومة ووزارة التعليم على موقفه لاتخاذ إجراء لتطبيق الشريعة.

وقال شنواري إن الدول الغربية يجب أن لا تعترض على تعاليم الإسلام بمقتضى اتفاق تشكيل حكومة كرزاي الذي تبنته الأمم المتحدة. وشنواري -وهو رجل دين محافظ- أحد المجاهدين الذين قاوموا احتلال الاتحاد السوفياتي السابق لأفغانستان في الثمانينيات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة