مشرف يطالب الهند ببدء حوار مع باكستان   
السبت 1424/7/18 هـ - الموافق 13/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مشرف يدعو الهند للحوار مع بلاده
طلب الرئيس الباكستاني برويز مشرف من نيودلهي الدخول "من دون تأخير" في حوار مع إسلام آباد من أجل حل المشاكل الكبرى العالقة بين القوتين النوويتين الجارتين.

وقال مشرف في تصريحات صحفية إن "الكرة الآن في ملعب الهند, وعليهم أن يجلسوا إلى طاولة المفاوضات حتى يمكن حل المشاكل الرئيسية العالقة لا سيما منها مشكلة كشمير".

وأضاف أن "باكستان تجاوبت باستمرار بشكل إيجابي مع الدعوات إلى الحوار" معربا عن اعتقاده أنه يجب البدء بالمفاوضات من دون تأخير. وحذر الرئيس الباكستاني الهند من أي مغامرة عسكرية مؤكدا أنها ستندم في حال قامت بذلك.

وتربط الهند استئناف الحوار بتطبيع الوضع في كشمير. وتعتبر إسلام آباد من جهتها أنه يجب ألا تكون هناك شروط مسبقة لاستئناف الحوار لكي تتم معالجة كل المشاكل التي تفصل بين البلدين.

ويطالب البلدان بالسيطرة على إقليم كشمير ويتقاسمان السيطرة عليه حاليا وكان السبب في اندلاع حربين من ثلاث حروب وقعت بين الهند وباكستان منذ استقلالهما عام 1947.

وأدت العمليات العسكرية في إقليم كشمير الواقع تحت السيطرة الهندية منذ 1989 إلى مقتل أكثر من 38 ألف شخص, ويقول المقاتلون الكشميريون والسلطات الباكستانية إن هذا العدد يرتفع إلى نحو 100 ألف قتيل.

وتتهم الهند باكستان باستمرار بإرسال مسلحين إلى الجزء الهندي من كشمير من أجل التخطيط لأعمال عنف. وترفض باكستان هذه الاتهامات مؤكدة أنها تكتفي بالدعم السياسي والمعنوي والدبلوماسي "للحركة الشرعية لتحرير الكشميريين من الاحتلال الهندي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة