صنعاء: تنظيم القاعدة صناعة غربية   
الأحد 1431/12/1 هـ - الموافق 7/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:13 (مكة المكرمة)، 22:13 (غرينتش)

مجور جدد شراكة بلاده مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب (رويترز-أرشيف)

أكد رئيس الوزراء اليمني علي مجور يوم السبت أن تنظيم القاعدة صناعة غربية بدرجة رئيسية ولم يكن على الإطلاق صناعة يمنية كما يروج البعض، وفي هذا السياق أصدرت محكمة أمن الدولة أمرا باعتقال رجل الدين أنور العولقي بتهمة التحريض على قتل الأجانب.

وجاءت تصريحات مجور في لقاء مع سفراء الدول الآسيوية والأفريقية المعتمدين لدى صنعاء لتوضيح الملابسات المتعلقة بحادثة الطردين اللذين تم اكتشافهما مطلع الأسبوع الماضي وتداعياتها السلبية على قطاع النقل الجوي والاقتصاد الوطني اليمني.

وجدد المسؤول اليمني شراكة بلاده مع المجتمع الدولي لمكافحة ما وصفه بإرهاب تنظيم القاعدة، وطالب بدعم الجهود المتواصلة التي يبذلها اليمن رغم التحديات الاقتصادية والتنموية الراهنة.

ولفت إلى أن اليمن أطلق تحذيراته المبكرة من خطورة الإرهاب على الأمن الدولي قبل أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001، غير أنه لم يجد تجاوبا مع تلك التحذيرات والدعوة المبكرة لمحاربة هذه الآفة، على حد تعبيره.

واعتبر مجور أن اليمن سيستمر في جهوده للتصدي للإرهاب وعناصره رغم الكلفة البشرية والمادية، مشيرا إلى أن الفقر والبطالة من أهم عوامل التطرف سواء في اليمن أو في أي بلد آخر.

من جانبه كشف وزير الداخلية اليمني مطهر رشاد المصري أن المنتمين لتنظيم القاعدة في اليمن ليسوا من مواليده، وإنما ولدوا وترعرعوا في دول أخرى ثم جاؤوا إلى اليمن ليمارسوا الإرهاب.

"
اليمن يتعرض لضغوط دولية لكبح العناصر المطلوبة بعد محاولة فاشلة لإرسال طردين مفخخين إلى الولايات المتحدة على متن طائرات شحن
"
محاكمة العولقي
وفي هذا السياق أصدرت محكمة أمن الدولة في اليمن يوم السبت أمرا "بالقبض بالقوة" على رجل الدين الأميركي ذي الأصل اليمني أنور العولقي "حيا أو ميتا"، علما بأنه مطلوب لدى الولايات المتحدة على خلفية صلته بتنظيم القاعدة.

وأصدر الأمر رئيس المحكمة القاضي محسن علوان خلال جلسة الاستماع الثانية في إطار المحاكمة التي تجرى غيابيا للعولقي المتهم بالتحريض على قتل الأجانب. ويعتقد أن العولقي مختبئ في منطقة قبلية بمحافظة شبوة جنوبي اليمن.

يذكر أن اليمن يتعرض لضغوط دولية لكبح العناصر المطلوبة بعد محاولة فاشلة لإرسال طردين مفخخين إلى الولايات المتحدة على متن طائرات شحن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة