العالم يحتفل الثلاثاء بالامتناع عن التبغ   
الأحد 23/8/1437 هـ - الموافق 29/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:39 (مكة المكرمة)، 10:39 (غرينتش)

تحتفل منظمة الصحة العالمية وشركاؤها يوم الثلاثاء 31 مايو/أيار الجاري باليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ تحت شعار "استعدوا للتغليف البسيط".

وتدعو المنظمة هذا العام جميع البلدان إلى الاستعداد للتغليف البسيط "القياسي" لمنتجات التبغ، والذي يعتبر من التدابير المهمة للحد من الطلب على التبغ ويقلل من جاذبيته ويزيد من فعالية التحذيرات الصحية.

والتغليف البسيط لمنتجات التبغ هو التدابير التي تقيّد أو تحظر استخدام أي شعارات أو ألوان أو صور للعلامات التجارية أو معلومات ترويجية أخرى على الغلاف بخلاف الأسماء التجارية وأسماء المنتج التي تعرض بلون وشكل خط قياسي.

ويهدف اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ 2016 إلى تسليط الضوء على دور التغليف البسيط باعتباره جزءا من نهج شامل متعدد القطاعات في مكافحة التبغ، وتيسير عملية وضع السياسات من قبل الدول الأعضاء، وعولمة التغليف البسيط عن طريق توفير معلومات غنية بالحقائق ومقنعة ومحفزة.

كما يهدف لتشجيع الدول الأعضاء على تعزيز التدابير الخاصة بالتغليف والتوسيم البسيط، وفرض قيود على الإعلان والترويج، ودعم جهود الدول الأعضاء والمجتمع المدني المناهضة لتدخل صناعة التبغ في العمليات السياسية التي ستفضي إلى اعتماد القوانين الخاصة بالتغليف البسيط.

ويعتبر تعاطي التبغ من أكبر الأخطار الصحية العمومية التي شهدها العالم على مر التاريخ، وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية لعام 2015 إلى أن التدخين يقتل كل عام ستة ملايين نسمة تقريبا، منهم أكثر من خمسة ملايين ممن يتعاطونه أو سبق لهم تعاطيه، وأكثر من 600 ألف من غير المدخنين المعرضين لدخانه غير المباشر، ويموت شخص واحد كل ست ثوان تقريباً جراء تعاطي التبغ، مما يمثل عشر وفيات البالغين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة