اعتقالات بالضفة وغارات إسرائيلية على غزة   
السبت 1435/9/1 هـ - الموافق 28/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 10:19 (مكة المكرمة)، 7:19 (غرينتش)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية أكثر من خمسة عشر فلسطينيا خلال حملات دهم وتفتيش شنتها في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية، كما شن الطيران الإسرائيلي غارات جديدة على قطاع غزة.

وأكد نادي الأسير الفلسطيني أن من بين المعتقلين عددا من الأسرى المحررين في صفقة شاليط، وبهذا يرتفع عدد الأسرى الذين تم اعتقالهم منذ اختفاء المستوطنين الثلاثة قبل أسبوعين إلى ما يقارب ستمائة فلسطيني.

وفي تطور آخر أصيب فتى من مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم بالضفة الغربية بجروح خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المخيم فجر اليوم، كما اعتقل أربعة مواطنين خلال العملية.

وقال مصدر أمني إن قوات الاحتلال استخدمت أثناء اقتحامها مخيم الدهيشة الرصاص وقنابل الغاز والصوت، مما تسبب بإصابة فتى في الخامسة عشرة من عمره بشظايا، نُقل على إثرها إلى مستشفى بيت جالا لتلقي العلاج، إضافة إلى وقوع عدد آخر من حالات الاختناق نتيجة إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز السام.

غارات جديدة
وتزامن ذلك الاقتحام مع شن الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات على مواقع مختلفة في قطاع غزة لكنها لم تسفر عن إصابات، وذلك بعد ساعات من استشهاد ناشطيْن فلسطينيين وإصابة آخرين في غارة استهدفت أمس الجمعة سيارة مدنية على الطريق الساحلي من جهة مخيم الشاطئ غربي مدينة غزة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية فلسطينية في غزة أن طائرات الاحتلال قصفت موقعا للشرطة البحرية وبعض الأراضي الزراعية وسط وجنوب القطاع. وأشارت تلك المصادر إلى أن القصف استهدف موقعين لكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أحدهما في مخيم النصيرات والآخر في مدينة خان يونس.

فلسطينيون يتحلقون حول حطام السيارة التي استهدفتها الغارة الإسرائيلية الجمعة (الجزيرة)

وفي وقت سابق قال مراسل الجزيرة في غزة تامر المسحال إن الشهيدين هما أسامة الحسومي (29 عاما) من بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، ومحمد الفصيح (24 عاما) من مدينة غزة، وهما ناشطان ضمن كتائب ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية.

وأضاف أن الشهيدين كانا يستقلان سيارة مدنية غير بعيد عن منزل إسماعيل هنية -نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس- عندما أصابهما صاروخ أطلق من طائرة بدون طيار.

وصعَّدت إسرائيل من عملياتها العسكرية في فلسطين المحتلة بعد اختفاء ثلاثة مستوطنين اعتبروا مخطوفين منذ 12 يونيو/حزيران بالضفة الغربية، وهي تتهم ناشطين من حماس باختطافهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة