إيران ترفض موقف القمة الخليجية بشأن الجزر الثلاث   
الأربعاء 1422/10/17 هـ - الموافق 2/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رفضت إيران ما ورد في البيان الختامي لقمة دول مجلس التعاون الخليجي بشأن جزر أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى الإستراتيجية المتنازع عليها مع الإمارات العربية المتحدة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إن الجزر الثلاث "جزء لا يتجزأ من الأراضي الإيرانية" مؤكدا رفض بلاده "للسجالات الفارغة التي تكررها أي دولة أجنبية بشأن هذه الجزر الثلاث في الخليج الفارسي".

ونقلت صحيفة "إيران" الحكومية عن آصفي قوله إن الحل الوحيد لتسوية هذه المسألة هو إجراء محادثات مباشرة يسودها الاحترام المتبادل وحسن النية في إطار اتفاقية العام 1971.

وكان البيان الختامي لقمة دول مجلس التعاون الخليجي التي عقدت بمسقط قد أكد "السيادة التامة" لدولة الإمارات على هذه الجزر ومياهها الإقليمية ومجالها الجوي.

ودعا البيان إيران إلى رفع الخلاف بشأن هذه الجزر إلى محكمة العدل الدولية بلاهاي، لكن إيران رفضت ذلك أكثر من مرة آخرها في مارس/ آذار من العام الماضي.

وكانت إيران قد بسطت سيطرتها على الجزر الثلاث الواقعة في مضيق هرمز عام 1971 عشية إعلان استقلال الإمارات وانسحاب القوات البريطانية من المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة