استئناف مفاوضات تشكيل الائتلاف الحكومي بألمانيا   
الاثنين 1426/9/29 هـ - الموافق 31/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:46 (مكة المكرمة)، 18:46 (غرينتش)

مشكلة العجز في الموازنة الاتحادية تخيم على مفاوضات الائتلاف الحكومي (الفرنسية)
يستأنف الحزبان الرئيسان في ألمانيا اليوم مفاوضات تشكيل ائتلاف حكومي يطغى عليها هم السيطرة على العجز في موازنة أكبر اقتصادات أوروبا حجما.

ويأمل زعيم الديمقراطيين الاشتراكيين فرانز ميونفرغن وزعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي أنجيلا ميركل في اختتام مفاوضاتهما اتفاقا يمهد لتسلم الأخيرة منصب المستشار الشهر المقبل.

وسيسعى ميونفرغن وميركل اليوم إلى البحث في سبل سد العجز في الموازنة الاتحادية الذي يقدر بـ35 بليون يورو، أي ما يوازي 42 بليون دولار.

وسيمكّن سد الفجوة ألمانيا من العودة إلى معدلات الإنفاق المعمول بها داخل الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي سيسهم في استقرار اليورو وتجنيب برلين إجراءات محتملة من طرف الاتحاد الأوروبي.

وقال ميونفرغن إن الحكومة الجديدة ستحتاج إلى صيغ للمعاير التي ستستخدم في تعزيز الاقتصاد مثل الحوافز الضريبية للمواطنين.

وكان الزعيمان قد وجها انتقادات لسوء استخدام التقديمات مشيرين إلى أن الحكومة تدفع البليونات لصناديق البطالة التي تقدمها بدورها لأشخاص لا يستحقونها.

وسيواجه ميونفرغن قبل استئناف المفاوضات اختبارا لسلطته داخل حزبه، حيث ستجري انتخابات لمنصب السكرتير العام ترشح إليها كاجو واسرهويفل المقرب من ميونفرغن مقبل منافسته أندريا نالس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة