اشتباك جديد بين الأمن السعودي ومسلحين شمالي الرياض   
الاثنين 1426/2/3 هـ - الموافق 14/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)

سيناريو اشتباكات الشرطة مع المسلحين بات مألوفا في المشهد السعودي (الفرنسية-أرشيف)
تبادلت الشرطة السعودية إطلاق النار مع مسلحين في بلدة بريدة شمالي العاصمة الرياض بعد يوم من وقوع اشتباك مماثل في مدينة جدة الواقعة على البحر الأحمر.

وذكر شهو عيان أن الاشتباك الجديد وقع في حي الخالدية بمنطقة بريدة، دون أن يتضح بعد ما إذا كان هناك إصابات في صفوف الجانبين، كما لم يصدر بعد أي تعليق من السلطات السعودية حول الحادث.

وكانت قوات الأمن السعودية قتلت أمس مسلحا واعتقلت ثلاثة آخرين بعد تبادل عنيف لإطلاق النار عندما أغارت على منزل أحد المشتبه بهم في مدينة جدة. وقد أصيب 13 عنصرا من رجال الأمن بجروح وقتل أحد المارة.

وتعد هذه الاشتباكات الأولى التي تقع بين الجانبين منذ التاسع من يناير/كانون الثاني الماضي عندما قتل أربعة مسلحين مطلوبين في تبادل لإطلاق النيران مع رجال الشرطة السعودية في منطقة صحراوية بالمملكة. ومنذ مايو/أيار 2003 قتل أكثر من مائة شخص وجرح المئات في هجمات استهدفت في معظمها الأجانب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة